سياسة

اليوم الثالث والأخير للاستفتاء على التعديلات الدستورية.. وهذا موعد النتيجة

تفاصيل مؤتمر الهيئة الوطنية للانتخابات

زحمة

انتهت عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية الساعة التاسعة مساء اليوم.

ونفت الهيئة الوطنية للانتخابات اليوم الاثنين تمديد التصويت ليوم رابع في كافة مقار اللجان الانتخابية على مستوى الجمهورية، البالغ عددها 13 ألفا و919 لجنة.

وبدأ المصريون في الداخل عملية الإدلاء بأصواتهم يوم السبت الماضي، فيما شرع المقيمون بالخارج في التصويت يوم الجمعة.

وانتهت عملية التصويت بالخارج أمس الأحد، في غالبية المراكز الانتخابية بمقار البعثات الدبلوماسية المصرية، وذلك في التاسعة مساء بالتوقيت المحلي لكل دولة.

وشهدت عملية الاقتراع إقبالا واسعا على مدى الأيام الثلاثة المحددة، فيما وفرت البعثات الدبلوماسية كافة التسهيلات للمواطنين الذين أدلوا بأصواتهم وسط أجواء احتفالية.

وكان مجلس النواب وافق بأغلبية الأعضاء على التعديلات الدستورية، وذلك يوم 16 أبريل الجاري، وشارك في التصويت على التعديلات الدستورية 554 برلمانيا، ووافق عليها 531 نائبا، ورفضها 22 نائبا، فيما امتنع عضو واحد عن التصويت.

ومن شأن هذه التعديلات الدستورية أن تمدد فترة حكم الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، حتى عام 2030.

وأعلن المستشار محمود الشريف، المتحدث الرسمي باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، بدء الفرز في السفارات بعد انتهاء تصويت المصريين في الخارج.

وأضاف الشريف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامجه “الحكاية” المذاع عبر فضائية “mbc مصر”، أن السفارات ترسل النتائج أول بأول إلى وزارة الخارجية التي تستقبل جميع النتائج ثم ترسلها إلى الهيئة الوطنية للانتخابات لمراجعتها وبحثها.

وأوضح الشريف، أن نتائج تصويت المصريين في الخارج سيتم إعلانها مع إعلان نتائج استفتاء المصريين في الداخل.

وأشار المتحدث الرسمي باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، أن نتيجة الاستفتاء سيتم إعلانها، خلال خمسة أيام من وصول الأوراق لجان الفرز ومراجعتها، مؤكدًا أن إعلان النتيجة سيكون في خلال هذه الفترة بموعد أقصاه 27 أبريل.

وأنهى المصريون في الداخل تصويتهم خلال أول يومين من الـ3 المحددة للاستفتاء على التعديلات الدستورية (التي تنتهي الاثنين 22 أبريل) وسط إقبال وتأمين كثيفين من المواطنين ورجال الجيش والشرطة. فيما أنهى المصريون بالخارج، الإدلاء بأصواتهم، لليوم الثالث والأخير (الأحد 21 أبريل)، في 140 مقرًا انتخابيًا بـ124 دولة يتواجد بها أبناء الوطن.

وأعلن المستشار محمود الشريف نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، أن بطاقات التصويت طُبعت بعددٍ مساوٍ لأعداد الناخبين المقيدين بقاعدة البيانات، وهو 61 مليونا و344 ألفا و503.

وأوضح نائب رئيس الهيئة، أن عدد القضاة المشرفين على الاستفتاء يبلغ 15 ألفا و234 باللجان العامة والفرعية، مشيرا إلى أن هناك 4015 قاضيا احتياطيا سيجري الدفع بهم في حالة الطوارئ، وأن عدد اللجان “العامة” يقدر بـ368، و”الفرعية” بـ13 ألفا و919.

وتجرى عملية الاقتراع، والفرز “بعد انتهاء المدة المحددة للتصويت” في حضور ممثلي وسائل الإعلام والمنظمات الصادر لها تصريح من الهيئة الوطنية للانتخابات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق