ثقافة و فن

اليورو بالفيديو.. بداية مثالية لألمانيا بالفوز على أوكرانيا.. وكرواتيا وبولندا تهزمان تركيا وأيرلندا الشمالية

اليورو بالفيديو.. بداية مثالية لألمانيا بالفوز على أوكرانيا.. وكرواتيا وبولندا تهزمان تركيا وأيرلندا الشمالية
 
733
يقام اليوم الإثنين 3 مباريات تجمع بين عدد من المنتخبات العملاقة في القارة الأوروبية، وذلك في اليوم الرابع من بطولة يورو 2016 المقامة بفرنسا، من 10 يونيو حتى 10 يوليو المقبل.
 
تبدأ مباريات اليوم بمواجهة قوية بين إسبانيا والتشيك والتي تقام في تمام الثالثة، ثم يلعب المنتخب الأيرلندي أمام السويد الساعة السادسة مساء، وأخيرا تقام المواجهة المرتقبة بين منتخبي بلجيكا وإيطاليا في التاسعة مساء.
وكان المنتخب الألماني قد فاز أمس بهدفين لصفر على نظيره الأوكراني، في بطولة نفسها، حيث تقدم الألمان في الدقيقة 19 بهدف سجله، شكوردان مصطفى، برأسية قوية داخل منطقة الجزاء. وأظهر أبطال العالم قدرات عالية، خاصة صانع الألعاب، توني كروز، الذي كان وراء أغلب هجمات فريقه الخطيرة.

ولكن المنتخب الأوكراني لم يستسلم، وشكل بدوره خطورة على الدفاع الألماني، بهجمات لعل أخطرها هي الفرصة التي ضاعت، عندما أخرج قلب دفاع ألمانيا، جيروم بواتينج، كرة المهاجم الأوكراني، يوفين كونوبلاينكا، من على خط المرمى، بحركة غير معتادة.

ومع مرور الوقت أحكم أبطال العالم السيطرة على المباراة، وأضافوا الهدف الثاني من البديل، باستيان شفانشتايجر، الذي تلقى تمريرة غاية في الدقة من مسعود أوزيل في الوقت بدل الضائع.

كما تمكن المنتخب الكرواتي من حصد الثلاث نقاط في مباراته الأولى، بعدما فاز على منتخب تركيا بهدف لصفر. سجل للمنتخب الكرواتي صانع ألعابه، لوكا مودريتش، بتسديدة قوية خارج منطقة الجزاء، عندما استقبل كرة مرتدة من الدفاع التركي.

وسيطر منتخب كرواتيا على أغلب فترات المباراة، وضيع العديد من فرص التسجيل، منها ما تصدى لها الحارس، فولكان باباكان، بينما اصطدمت الكرة أكثر من مرة بالعارضة. وضيع المنتخب التركي بدوره فرصة ذهبية للتسجيل، في بداية المباراة، إذ أخفق، أوزان توفان، برأسيته في مخادعة الحارس الكرواتي.

وكان أداء المنتخب التركي مخيبا لجماهيره التي كانت حاضرة بمدرجات ملعب الأمراء في العاصمة الفرنسية باريس. ولم يظهر نجم نادي برشلونة، أردا توران، بالمستوى المعهود، مثله مثل لاعب بيشيكتاس أوغوزان أوزياكوب، الذي خرج في الشوط الثاني.

وأدرج مدرب المنتخب التركي، فاتح تيريم، اللاعب البديل، إيمري مور، البالغ من العمر 18 عاما، بهدف إنعاش خط الهجوم، ولكن محاولات فريقه باءت كلها بالفشل أمام تماسك الدفاع الكرواتي.

وفي مباريات اليوم نفسه، انهزم منتخب أيرلندا الشمالية في أول مباراة يلعبها منذ كأس العالم 1986، حيث فاز عليه منتخب بولندا بهدف لصفر سجله أركاديوز ميليتش في الدقيقة 51 من المباراة.

وعلى الرغم من سيطرة البولنديين بهجماتهم المتواصلة عن طريق روبير لواندوسكي، وميليتش، وبارتوز كابوستكا، فإن الشوط الأول جاء بلا أهداف، حيث أظهر منتخب أيرلندا الشمالية تماسكا في الدفاع وشجاعة كبيرة في وسط الميدان، إذ تصدى لاعبوه لسلسلة من الهجمات الخطيرة.

ولم يتمكن هداف بولندا وبايرن ميونيخ، ليفاندوفسكي، من الوصول إلى شباك أيرلندا الشمالية، بسبب الرقابة التي تعرض لها. وحاول لاعبو أيرلندا الشمالية شن هجمات معاكسة لتعديل النتيجة حتى الدقائق الأخيرة من المباراة.

وكاد البديل، كونور واشنطن، أن يسجل هدف التعادل عندما انفلت على الجهة اليمنى ولكن الحارس البولندي تصدى لكرته، على خط منطقة الجزاء.

مقالات ذات صلة

إغلاق