أخبار

النيابة تقرر حبس ملك الكاشف.. ومحام: “القضية فيها ناس كتير”

"ننتظر انتهاء التحقيق لمعرفة هل هي في حبس انفرادي أم لا"

قررت نيابة أمن الدولة، مساء اليوم الخميس، حبس ملك الكاشف 15 يوما علي ذمة التحقيقات في القضية رقم 1739 لسنة2018 حصر أمن دولة ووجهت لها النيابة العامة اتهامات بـ”مشاركة جماعة إرهابية، واستخدام حساب علي شبكة المعلومات الدولية الفيسبوك لارتكاب جريمة معاقب عليها قانونا بهدف الإخلال بالنظام العام”.

كما حددت نيابة أمن الدولة، موعد التجديد القادم يوم 19 مارس 2019.

وفي وقت سابق من اليوم الخميس، تقدم المحامي مالك عدلي، مدير المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وكل من المحاميتان راجية عمران وعزة سليمان، بطلب إلى نيابة أمن الدولة العليا، للإفصاح عن مكان احتجاز ملك الكاشف، العابرة الجنسية التي تم القبض عليها منذ يومين.

وقال عدلي لموقع “زحمة” إن معرفة مكان احتجاز ملك أمر مهم جدا حيث أنها تتلقى علاجات وأن انقطاع تلك العلاجات عنها يُعرض حياتها للخطر، مؤكدا أنه جار التحقيق معها في النيابة على ذمة القضية رقم 1739 – 2018 – أمن الدولة.

وأخبر عدلي “زحمة” أن التهم الموجهة إلى ملك هي: مشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أغراضها، واستخدام حساب خاص على مواقع التواصل الاجتماعي لارتكاب جريمة معاقب عليها قانونا بهدف الإخلال بالنظام العام.

وأضاف: “القضية كبيرة، وفيها ناس كتير، ونحن في انتظار إنتهاء التحقيق معها وقرار النيابة سيكون مساء اليوم”.

إقرأ أيضا: “ملك الكاشف”من “العنف والأذى” إلى الاعتقال.. مخاوف بعد احتجاز “عابرة جنسيا”

وأكد مدير المركز المصري للحقوق الاجتماعية والاقتصادية أن سلطات القبض استدرجت ملك، حيث ذهبت القوات إلى بيت أهلها وجعلوا والدتها تحدثها وتخبرها أنها تحتضر، وحين جاءت ملك بعد أن كانت في زيارة لإحدى صديقاتها بالقاهرة، تم القبض عليها.

وقال عدلي: “مشكلتها الآن أنها عابرة جنسية ولسّه فاضلها عملية، ضمن عمليات التحول الجنسي التي تُجريها، وهناك أدوية وعلاجات هرمونية ونفسية تتلقاها ملك، وأن انقطاعها عن تلك العلاجات يعرضها لخطر كبير”.

وبخصوص احتجاز ملك في “حبس انفرادي”  يقول عدلي : لا نعلم  شيئا عن مكان احتجازها بعد، والمحامون في انتهاء التحقيق معها للاتقاء بها وسماع منها مكان احتجازها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق