رياضة

النيابة تستدعي الطيب وشوبير.. والأخير في برنامجه: أعتذر.. وكلّه إلا الشرف

النيابة تستدعي الطيب وشوبير.. والأخير في برنامجه: أعتذر.. وكلّه إلا الشرف

520162816855442

أمرت نيابة أول أكتوبر باستدعاء الإعلامي أحمد شوبير، والمعلق الرياضي أحمد الطيب، لسماع أقوالهما اليوم الإثنين، في البلاغين المقدمين من كل منهما في الآخر، وطالبت النيابة إدارة قناة دريم الفضائية بتفريغ “سي دي” الحلقة لبيان محتواها وتقديمها للنيابة.

وعلى جانب آخر، اعتذر الإعلامي أحمد شوبير، عن المشهد الذي حدث في الساعات الأولى من صباح أمس الأحد، حين انفعل وضرب المعلق أحمد الطيب، أثناء استضافتهما في برنامج “العاشرة مساءً” الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي عبر شاشة “دريم”.

أوضح “شوبير” خلال تقديم برنامجه “مع شوبير” أنه يعتذر عن المشهد الذي بث على الهواء، قائلاً: “كنت في أحد البرامج وحدث نوع من أنواع الانفعال، ووجب أن أعتذر عن هذا الانفعال، وأقدم خالص اعتذاري لكل الجمهور”.

أكد “شوبير” أن انفعاله جاء بعد أن خاض المعلق في “عرضه وشرفه”، قائلا: “لن أقبل في يوم من الأيام أن يلمح أحد عن أسرتي، واللي عايز ينتقدني ينتقدني في شخصي ويقول اللي عايز يقوله، لكن عندما يتعلق الأمر بالأم والزوجة والعرض، خاصة أن هذا الأمر كذب، فلن أسمح بهذا، وما حدث لي طعن في الشرف، ولا يمكن أبداً أن يمر مرور الكرام”.

وتابع شوبير: “لكرة القدم رسالتها المؤثرة في حل الأزمات السياسية المعقدة، وأنا أهلاوي وأفتخر بده لكني حريص على كل الأندية المصرية، وتعودت أن نأصل فكرة منع التعصب والفتنة، ودفعت ثمن هذا كثيرا، لكن أرجوكم أن تتقبلوا اعتذاري، وأزمتي مع أحمد الطيب أصبحت مطروحة أمام القضاء.. والفتنة نائمة لعن الله من أيقظها”.

وكان الإعلاميان أحمد شوبير وأحمد الطيب قد اشتبكا بالأيدي على الهواء مباشرة أثناء حلولهما ببرنامج “العاشرة مساء” الذي يقدمه وائل الإبراشي على قناة “دريم”.

وانفعل شوبير على الطيب بعد حديث ناري بينهما فصرخ في وجهه وألقى كوبا من الماء نحوه، ثم توجه إلى مقعده فضربه واشتبكا معا. بينما اكتفى الإبراشي بالمشاهدة دون أن يتحرك مكتفيا بطلب قطع البث.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق