ثقافة و فنمنوعات

الندم: لوحة ثمنها نصف مليون دولار ..باعها بـ175 دولار فقط

لم يكن يعرف أنها لوحة لفنان عالمي فباعها بـ175 دولار فقط

 رويترز – 

لوحات بانكسي تباع عادة بأكثر من 500 ألف دولار.. وإحدى  لوحاته بيعت في بريطانيا مقابل مليون و100 ألف دولار

Mideast Palestinians Banksy

يشعر الفلسطيني ربيع دردونة من غزة بالندم الشديد بعد بيعه ما كان يعتقد أنه مجرد رسم عادي على باب منزله الحديدي الذى دمره القصف الإسرائيلي على غزة في 2014. لم يكن دردونة، الذى باع الباب مقابل 175 دولارا، يدري أن لوحة الجرافيتي المرسومة عليه قد تساوي ثروة كبيرة لأنها ببساطة أحد أعمال الفنان البريطاني العالمي بانكسي الذى زار غزة مؤخرا وترك الكثير من اعماله المميزة على جدران المنازل المهدمة.

ويقول داردونة لرويترز: “لم اكن اعلم قيمة تلك اللوحة ولا أعرف من هو بانكسي.. لو كنت أعرف ما كنت بعت الباب بهذا السعر الرخيص”. وأضاف أنه حاول الاتصال بالرجل الذى اشتراها منه لكنه لم يجيبه. وانهى كلامه: “أريد ان استعيدها ثم أبيعها هذه المرة كأحد أعمال بانكسي وليس كباب قديم.. احتاج المال لاستئجار بيت لأسرتي بعد أن دمر بيتي خلال الحرب”.

وكانت اللوحة عبارة صورة لأحد الآلهة تضع رأسها بين يديها. وتباع  لوحات  بانكسي عادة  بأكثر من 500 الف دولار. كما بيعت أحد لوحاته في بريطانيا عام 2013 في مزاد خاص مقابل مليون و100 ألف دولار.

واشترى اللوحة من دردونة صحفي ورسام جرافيتي فلسطيني يدعى بلال خالد. وابلغ رويترز أنه لا ينوي إعادة الباب مرة أخرى او بيعه في الوقت الحالي. وقال خالد: “اشتريت اللوحة لأحافظ عليها من التدمير .. أتابع أعمال بانكسي منذ سنوات وهو مصدر إلهام لي”.

اقرأ أيضا: رسوم بانكسي تزين غزة .. فيديو

وقال خالد إنه أخبر صاحب الباب أن اللوحة عليه لبانكسي لكنه لم يكن مهتما بذلك. وأضاف: “سأفكر في عرضها في المعارض الفنية الدولية بغرض التحدث عن معاناة غزة وويلات الحروب”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق