سياسة

النائب العام الإماراتي: السجن 15 سنة للمتعاطفين مع قطر

قانون إماراتي يعاقب المعترضين على مواقف الدولة 

المستشار حمد سيف الشامسي النائب العام الإماراتي

حذر المستشار حمد سيف الشامسي النائب العام الإماراتي المواطنين من إبداء التعاطف أو الميل أو المحاباة تجاه دولة قطر، أو الاعتراض على مواقف دولة الإمارات سواء من خلال مواقع التواصل الاجتماعي بتغريدات أو مشاركات أو بأي وسيلة آخري قولًا أو كتابة، إذ يعد ذلك جريمة يعاقب عليها بالسجن المؤقت من ثلاثة إلي خمس عشرة سنة وغرامة لا تقل عن 500 ألف درهم.

وأشار الشامسي بحسب ما نقلت عنه صحيفة البيان الإماراتية إن “هذه العقوبات منصوص عليها في قانون العقوبات الاتحادي المنصوص عليه، والمرسوم بقانون اتحادي بشأن مكافحة جرائم تنقية المعلومات، واصفًا تلك الأفعال بأنها تمثل إضرار بالمصالح العليا للدولة، والوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي، كما تؤثر في إضعاف النسيج الاجتماعي للدولة ووحدة شعبها”.

وقال الشامسي إن “الإمارات اتخذت قرارًا حاسمًا تجاه حكومة قطر نتيجة لسياستها العدائية ضد الدولة وعدد من الدول الخليجية والعربية الشقيقة، وأن هذا القرار يأتي حفاظًا على الأمن القومي ومصالح الإمارات العليا وشعبها”.

وأكد الشامسي أن النيابة العامة الاتحادية ستمارس واجبها الوطني بتطبيق القانون على مرتكبي هذه الجرائم.

 يذكر أن دول الإمارات والسعودية والبحرين ومصر أعلنوا قبل يومين عن قطع كامل للعلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر.

مقالات ذات صلة

إغلاق