أخبارسياسة

المتحدث العسكري السابق ينضم لحزب الوفد.. واستقالة البدوي ونائبه

دخول سمير واستقالة البدوي ونائبه.. تغيرات في حزب الوفد

 

زحمة

وقع العميد محمد سمير المتحدث السابق للقوات المسلحة، استمارة انضمامه لحزب الوفد بحضور المستشار بهاء أبوشقة رئيس الوفد في مقر الحزب بالدقي.

واستقبل “أبو شقة”، المتحدث العسكري السابق في مقر حزب الوفد أمس الأحد.

وفي أول تصريح له بعد انضمامه للحزب، قال المتحدث العسكري السابق عقب توليه منصب مساعد رئيس حزب الوفد لشئون الشباب، إنه سيعمل على الارتقاء بأخلاقهم وسماتهم الشخصية لتحقيق آمال وأحلام حزب الوفد، الذي يعد أعرق حزب وتجربة ديمقراطية في مصر.

وأكد سمير، على ضرورة أن تكون المعارضة هي معارضة وطنية وتكون جزءًا أصيلاً من الدولة المصرية، وتقوم على التشاور حول الأخطاء وتقديم الحلول والبدائل من أجل الأخذ بأيدي الدولة إل الأمام.

كان أبو شقة، فاز في مارس الماضي برئاسة حزب الوفد -أقدم حزب ليبرالي في مصر-، خلفًا للسيد البدوي، الذي استقال رسميًا من المجلس الاستشاري للوفد، اليوم الإثنين، وهو المنصب الذي عين فيه من قبل المستشار بهاء أبو شقة رئيس الحزب، بعد انتهاء مدة البدوي الثانية في الرئاسة.

وتضمنت الاستقالة التي تقدم بها رئيس الوفد السابق، “اتقدم باستقالتي من عضوية المجلس الاستشاري لأسباب أحتفظ بها لنفسي.. مع تمنياتي لكم بالتوفيق في إدارة حزبنا العريق”.

يذكر أن المجلس الاستشاري للوفد يترأسه الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية عمرو موسى، وعضوية كل من: منير فخري عبدالنور، ومحمود أباظة، ومصطفى الطويل.

وأرسل البدوي، استقالته إلى المستشار بهاء أبو شقة رئيس الحزب، الذي يستضيف غدًا الثلاثاء مجموعة من الأحزاب في دعوة وجهها الوفد لبحث الاندماج. حيث أكد الدكتور ياسر الهضيبي، المتحدث باسم الوفد، إن جدول أعمال الاجتماع يشمل فتح حوار حول إعداد وثيقة وطنية وحزبية متكاملة تجتمع حولها الأحزاب والقوى السياسية المختلفة، لتفعيل المادة الخامسة من الدستور.

في السيق ذاته، أعلن أعلن المهندس حسام الخولى المرشح السابق لرئاسة الوفد استقالته رسميا من الحزب. مشيرا إلى أنه أدى دوره داخل بيت الأمة على أكمل وجه ، ولا يريد أن يدخل فى خلافات مع أحد.

وأضاف الخولى في تصريحات خاصة لـ”صدى البلد” أنه سينضم إلى حزب آخر خلال الفترة المقبلة، معربا عن تقديره لحزب الوفد الذي تعلم فيه السياسة.

بينما أعلن الدكتور هاني سري الدين، سكرتير عام حزب الوفد، رفضه استقالة المهندس حسام الخولي، نائب رئيس حزب الوفد.

وقال سري الدين، في تصريحات صحفية، اليوم، الاثنين، إن حسام الخولي من القيادات الهامة لحزب الوفد، التي طالما قدمت الجهد والوقت والعمل الدؤوب من أجل تعظيم مكانة الوفد ورفعته.

ودعا سري الدين جموع الوفديين في مختلف أنحاء مصر إلى رفض استقالة نائب رئيس الحزب، ومناقشته في أسبابها والعمل على إعادته إلى الحزب الذي أمضى فيه نحو أربعة وثلاثين عامًا.

وأضاف سري الدين، أن الوفد في مرحلة بناء وتكاتف ولم شمل ولا يقبل خسارة أحد أهم رموزه ورجاله المخلصين.

وفي السياق ذاته، ترددت أنباء عن تقدم الإعلامي أحمد المسلماني، المستشار الإعلامي الأسبق للرئيس عدلي منصور، بطلب رسمي لانضمام لحزب الوفد.

وأشارت تقارير صحفية إلى اجتماع المسلماني مع المستشار بهاء أبو شقة رئيس الحزب قبل أيام من عقد قرانه الذي تم منذ أيام قليلة قبل شهر رمضان المبارك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق