أخبار

المؤبد الثاني لمرشد الإخوان في “أحداث الإسماعيلية”

تأييد الحكم بالسجن المؤبد ليصبح حكمًا نهائيًا غير قابل للطعن

 

رويترز – زحمة

أيدت محكمة النقض اليوم الأربعاء حكمًا بالسجن المؤبد على محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين ليصبح ثاني حكم نهائي بالمؤبد عليه.

ورفضت محكمة النقض، وهي أعلى محكمة مدنية بالبلاد،  طعن بديع وآخرين على أحكام السجن الصادرة ضدهم من محكمة للجنايات عام 2016 في قضية تتصل بأحداث عنف وقعت بمدينة الإسماعيلية شرقي القاهرة عام 2013.

ويعني ذلك تأييد الحكم ليصبح حكمًا نهائيًا غير قابل للطعن.

وكانت النيابة العامة قد أسندت للمتهمين التخطيط لاقتحام مبني ديوان عام محافظة الإسماعيلية باستخدام الأسلحة النارية، وقتل 3 مواطنين والشروع في قتل 16 آخرين، في أحداث 5 يوليو 2013، وذكرت التحقيقات أن بديع عقد مع قيادات الجماعة عدة لقاءات انتهت إلى قرار بمواجهة أجهزة الدولة وعقاب المواطنين على ثورتهم في 30 يونيو، وإحداث حالة من الفوضى والانفلات بالبلاد.
ووجهت النيابة للمتهمين ارتكاب جرائم القتل العمد والشروع فيه، والبلطجة واستعراض القوة والعنف، ومحاولة احتلال مبني حكومي باستخدام القوة، وتخريب الممتلكات العامة وإتلاف ممتلكات المواطنين عمدا، والترويج لأغراض جماعة إرهابية، وحيازة الأسلحة النارية وأدوات مما تستخدم في التعدي علي المواطنين.

وكانت محكمة النقض أيدت حكمًا آخر بالسجن المؤبد على بديع (74 عامًا) في قضية تتصل بأحداث عنف وقعت بمدينة قليوب شمالي القاهرة عام 2013 بعد إعلان الجيش عزل محمد مرسي  المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق