أخباررياضةسياسة

“اللاعب البطل” إبراهيم كونشا ..لم يعد من كرم القواديس

لاعب منتخب مصر للشباب تمنى نيل الشهادة في سيناء

استقبلت الأوساط الرياضيّة خبر وفاة لاعب منتخب مصر للشباب، إبراهيم كونشا، يوم الخميس الماضي متأثرًا بجراحه بعد إصابته في هجوم إرهابيّ وقع بمحيط كرم القودايس والعجزة جنوب غرب الشيخ زويد يوم الأحد 15 أكتوبر.

وكان اللاعب يؤدي خدمته العسكريّة في محافظة شمال سيناء عندما استهدف مسلّحون نقاط تأمين بمنطقة القودايس، في هجوم أسفر عن مقتل ستة من جنود القوات المسلّحة و24 عنصرًا إرهابيًا بحسب بيان للمتحدث العسكري آنذاك.

تمنى كونشا الشهادة في شمال سيناء

ولد كونشا في الاسماعيلية عام 1989، وكان أحد لاعبي قطاع الناشئين. لعب بمنتخب الشباب وانضم لمعسكرات المنتخب تحت قيادة سكوب في عام 2009، وتدرج في المراحل العمريّة المختلفة داخل القطاع إلى أن وصل للفريق الأوّل لكرة القدم. وكان لاعبًا بفريق القناة، أحد أندية دوري الدرجة الثانية.

 

وابتعد اللاعب الشاب عن كرة القدم خلال الفترة الماضية بسبب التحاقه بالخدمة العسكرية في شمال سيناء، تحديدًا في منطقة “كرم القواديس”.

وأعلن نادي القناة الحداد لمدة ثلاثة أيام بعد وفاة اللاعب وقال مرسي السيد، المدير التنفيذي للقناة في تصريحات صحفية إن كل “أفراد المنظومة يعيشون حالة حزن كبير بعد استشهاد إبراهيم”. مضيفًا أنه “كان مشهودا له بالأخلاق العالية، وكان محبوبا من قِبل الجميع”.

وتمنى اللاعب نيل الشهادة واللحاق بزملائه المجندين في شمال سيناء في منشور على موقع فيسبوك إذ قال “يارب ارزقني الشهادة في شمال سيناء” بحسب ما نقل موقع العربية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق