أخبار

الكهرباء تفسر.. لماذا عاشت مدينة الإنتاج الإعلامي ليلة مظلمة؟

 

انهيار كابلات في الشيخ زايد وأكتوبر تسبب في عطل لفترة طويلة

بعد ليلة من الظلام قضاها العاملين في مدينة الإنتاج الإعلامي في مصر، عادت أخيرا صباح اليوم الكهرباء بشكل كامل.

وأعلنت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، عودة التغذية الكهربائية بالكامل لمدينة الإنتاج الإعلامي من الشبكة الرئيسية في تمام الساعة 7.32 صباح اليوم الأحد.

وتم توصيل الدائرة الشيخ زايد – مدينة الإنتاج الإعلامي جهد 66 ك.ف من الشبكة الرئيسية بعد مجهودات مستمرة

وذكر بيان لوزارة الكهرباء اليوم، أن المتحدث باسم الوزارة الدكتور أيمن حمزة أوضح- فى وقت سابق- أن سبب فصل دائرتي مدينة الإنتاج الإعلامي هو أعمال حفر للودر بالمنطقة أدى إلى انهيار وجه لوصلة كابل الشيخ زايد، وثلاثة أوجه لوصلة كابل “أكتوبر/ الإنتاج الإعلامي” ما أدى إلى العطل.

كانت فرق طوارئ قد توجهت فورا إلى مكان العطل بعد تحديده، واستمر العمل على إصلاحه مباشرة حتى إتمام الإصلاح وعودة التغذية الكهربية من الشبكة الرئيسية، والدفع بمولدات ديزل إضافية وكميات كبيرة من السولار لتأمين التغذية الكهربائية لحين إصلاح العطل في أسرع وقت، واستمر وصول الكهرباء للمدينة من مصادر بديلة، حتى تم الإصلاح وعاد الوضع كما كان.

وفوجئ أمس الإعلاميون العاملون بالمدينة بانقطاع التيار بشكل مفاجئ لأكثر من 15 دقيقة حيث انقطع التيار عن الخطين الأصلي والفرعي وتباينت ردود الفعل حول أسباب ما حدث.

وتسبب انقطاع التيار الكهربائي عن مدينة الإنتاج الإعلامي، ليلة أمس، في توقف وانقطاع عرض برامج البث المباشر، توقف خلالها بث البرامج التي تعرض على الهواء مباشرة، في مختلف القنوات.

واعتمدت القنوات الفضائية على المولدات الكهربائية، لمواجهة هذه المشكلة والاستمرار في عرض برامجها، خاصة مع عدم استقرار التيار الكهربائي داخل مدينة الإنتاج ليلة أمس.

يذكر أن التيار الكهربائي انقطع من قبل عدد من المرات عن مدينة الإنتاج الإعلامي، خلال السنوات الأخيرة، أبرزها في عام 2015، بسبب تفجير برجين من أبراج الكهرباء في مدينة الإنتاج الإعلامي.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق