أخبار

الكنيسة تسمح بإقامة الأفراح وتضع ضوابط جديدة

سمحت بهذا العدد من المدعوين

أعلنت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أنها أقرت ضوابط جديدة بشأن إقامة “صلوات سر الزيجة” أو ما يعرف بـ”الأكاليل”، في الوقت الحالي، وذلك للحد من مخاطر الإصابة بفيروس كورونا.

وحددت الكنيسة، بحسب ما نشره موقع المصري اليوم ، عدد الحضور من المدعوين والكنيسة بشكل استثنائي، تزامنا مع الإجراءات الاحترازية.

وقرر البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الخميس، إقامة صلوات الأكاليل في الكنائس أو البيوت بشرط السماح بحضور 6 أشخاص فقط من أسرتي الزوجين والأب الكاهن الموجود في الكنيسة، إضافة إلى شماس فقط، وذلك بشكل استثنائي بسبب الوباء العالمي ولمنع التجمعات مع مراعاة الإجراءات الصحية والتدابير الوقائية أثناء إقامة الصلوات حفاظا على الأرواح”.

يذكر أن إقامة صلوات سر الزيجة، تكثر خلال فترة الخمسين المقدسة، التي تأتي عقب الصوم الكبير الذي استمر لمدة 55 يوما ويتبعه صوم الرسل والذي يستمر نحو شهر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق