أخبارسياسة

الكشف عن هوية “سائق أوبر” منفذ هجوم نيويورك الإرهابي

نفذ سيف الله هجوما بالدهس أدى إلى مقتل وإصابة العشرات  في مانهاتن

المشتبه به سيف الله سايبوف وإلى اليسار لقطة من الهجوم

كتبت- ندى الخولي:

أفادت وسائل إعلام أمريكية، أن المشتبه به في تنفيذ هجوم “منهاتن” الذي وقع أمس بمدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، وأسفر عن مقتل ثمانية وإصابة 12 آخرين، هو شاب (29 عامًا) من أوزبكستان، وصل إلى الولايات المتحدة عام 2010.

وبحسب وسائل الإعلام الأمريكية، فإن الشاب الأوزباكستاني، يدعى سيف الله سايبوف، متزوج ولديه طفلان، كما لا يحمل الجنسية الأمريكية. يعيش في نيوجيرسي، وعاش سابقًا في أوهايو وفلوريدا ونيوجيرسي .

وعلى الرغم من عمله سائقاً لدى شركة “أوبر” العالمية، إلا أن تقارير وسائل الإعلام الأمريكية، أكدت أن لديه تاريخا حافلا بمخالفات السير والمرور.

وأطلقت الشرطة النار على سايبوف، لدى ترجله من السيارة وألقت القبض عليه بعد إصابته. وتبين لاحقًا أنه يحمل سلاحًا وهميًا، وتم نقله للمستشفى جنوبي منهاتن.

وسائل الأعلام نفسها، أشارت إلى أن المشتبه به، كان قد نفذ عملية دهس مشاة بسيارة نقل للبضائع، في حي منهاتن الشهير وسط نيويورك مستهدفًا عددًا من راكبي الدراجات الهوائية، والمارة، وتسبب بمقتل 8 أشخاص وجرح 15 آخرين.

وأصدر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، تعليمات إلى سلطات الحدود بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى الولايات المتحدة، بعد هجوم مانهاتن.

كما عرضت أوزبكستان، التعاون مع الولايات المتحدة، في التحقيق في الحادث، حسب بيان على الموقع الالكتروني لوزارة الخارجية الأوزبكية.

وكان من بين ضحايا هجوم مانهاتن، 5 أرجنتينيين، حسب وزارة الخارجية الأرجنتينية. وذكرت وسائل الإعلام المحلية إن الخمسة كانوا ضمن مجموعة من 10 أصدقاء، أعمارهم بين 48 و49 عاما، سافروا إلى نيويورك للاحتفال بذكرى تخرجهم من جامعة روزاريو، على حساب واحد منهم يملك شركة لصناعة الحديد.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق