أخبار

“القصر العيني” يحقق مع موظفين سكبوا الزيت على مقاعد انتظار المرضى بالمستشفى

لإجبار المرضى المترددين على سرعة الانصراف

 

ألقت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، القبض على موظف أمن بمستشفى قصر العيني، بعد انتشار فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر خلاله المتهم وهو يسكب زيتا على مقاعد انتظار المرضى بالمستشفى.

واعترف المتهم بعد القبض عليه، بارتكاب الواقعة، وقال إنه سكب الزيت على المقاعد لإجبار المرضى المترددين على سرعة الانصراف بعد توقيع الكشف الطبي عليهم، وتم تحرير محضر بالواقعة، وإحالته للنيابة العامة، التي تولت التحقيقات.

وتداول بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، يظهر قيام أحد موظفي الأمن الإداري بمستشفى القصر العيني القديم بإلقاء الزيت على مقاعد انتظار المرضى لعدم جلوسهم عليها وترتب على ذلك حدوث زحام شديد وجلوس المرضى على الأرض.

وكان الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، أحال عددا من موظفي الأمن الإداري بمستشفيات قصر العيني للتحقيق وإيقافهم عن العمل، بسبب سكب الزيوت على المقاعد والاستراحات المخصصة لانتظار المرضى وذويهم خارج العيادات.

 وكلف “الخشت” وفق بيان صادر عن الجامعة، بتنظيف المقاعد على وجه السرعة، مؤكدا أن بقع الزيت لم تستمر أكثر من ساعة واحدة فور العلم بها.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “الوطن”، قالت الدكتورة هالة صلاح الدين، عميد طب القاهرة “قصر العيني”، إنه تم ضبط وإحالة 3 موظفين من الأمن الإداري التابع للمستشفيات في واقعة سكب الزيت على مقاعد العيادات، موضحة أنه تم التحقيق معهم وإيقافهم عن العمل لحين انتهاء التحقيقات من قبل النيابة العامة.

وأكدت صلاح لـ”الوطن”، أنه في حالة ثبوت فعلهم “غير المبرر” من قبل النيابة سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية تجاههم وفقا للوائح وقوانين نظم العمل، مؤكدة أنها قد تصل للفصل النهائي من الجامعة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق