سياسة

القبض على سامي عنان وتوقف حملته الانتخابية

بعد دقائق من إعلان القيادة العامة للقوات المسلحة استدعائه للتحقيق

أعلن المستشار محمود رفعت، المنسق العام لحملة سامي عنان للانتخابات الرئاسية، اعتقاله قبل قليل عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

فيما أعلن مصطفى الشال، مدير مكتب عنان اعتقاله أيضًا عبر حسابه على موقع “تويتر”.

ونقلت وكالة “رويترز” عن ثلاثة من مساعدين عنان القول “إنه قد تم اعتقال عنان”، وذلك بعد أن أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة استدعائه للتحقيق.

وجاء ذلك بعد دقائق من إعلان  القيادة العامة للقوات المسلحة في بيان عاجل استدعاء عنان بسبب ارتكابه مخالفات قانونية تستدعي التحقيق بإعلانه الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة دون الحصول على موافقة القوات المسلحة أو اتخاذ ما يلزمخ من إجراءات لإنهاء استدعائها له.

وأضافت القيادة العامة أن بيان عنان للترشح تضمن “ما يمثل تحريضًا صريحًا ضد القوات المسلحة بغرض إحداث الوقيعة بينها وبين الشعب المصري”. فضلا عن ارتكابه “جريمة التزوير في المحررات الرسمية وبما يفيد إنهاء خدمته في القوات المسلحة على غير الحقيقة الأمر الذي أدى إلى إلى إدراجه في قاعدة بيانات الناخبين دون وجه حق”. بحسب البيان

وأعلنت الحملة الانتخابية لسامي عنان، قبل قليل وقف الحملة لحين إشعار آخر ، وقالت في بيان عاجل ” نظراً للبيان الصادر من القيادة العامة للقوات المسلحة منذ قليل.. تعلن حملة ترشح #سامي_عنان_رئيساً_لمصر بكلّ الأسى وقف الحملة لحين إشعار آخر، حرصاً علي أمن وسلامة كل المواطنين الحالمين بالتغيير”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق