أخبارسياسة

القبض على الفنان هشام عبدالله في إسطنبول

هشام عبدالله مطلوب في الإنتربول

وكالات- زحمة

ألقت أجهزة الأمن في تركيا القبض على هشام عبدالله مقدم البرامج بقناة الشرق، بسبب انتهاء جواز السفر الخاص به وعدم حصوله على أوراق إقامة.

كانت دورية أمنية تركية استوقفت هشام عبدالله في منطقة سكنه قبل 48 ساعة، وهو محتجز الآن في إسطنبول بسبب إدراج اسمه على قوائم الإنتربول.

تجدر الإشارة أنه سبق أن ألقت قوات الأمن التركية القبض على رامي جان أثناء عمله في قناة الشرق قبل عدة أشهر ثم عاد بعدها إلى القاهرة.

وبحسب شبكة “إرم نيوز” الإخبارية، قالت مصادر إن “هذا الكشف الأمني يحدث دوريًا على الإقامات للتأكد من أن الشخص مقيم بصورة قانونية داخل البلاد، ولأن جواز سفر هشام عبدالله انتهى والقنصلية المصرية رفضت تجديده، فهو لا يستطيع استخراج إقامة بشكل قانوني وبطريقة رسمية من تركيا”.

وتابعت أن “هناك محاولات تعكف عليها شخصيات سياسية مصرية موالية للإخوان لإطلاق سراح الفنان هشام عبدالله”.

وتعدّ هذه الحالة الثالثة خلال أقل من شهر التي يتم فيها توقيف شخصيات موالية للإخوان، إذ كانت السلطات الإيطالية ألقت القبض على الوزير بعهد الإخوان محمد محسوب قبل أيام من أن تطلق سراحه من دون أن تسلمه للسلطات المصرية التي قدمت إلى روما أدلة تورطه في دعم الإرهاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق