سياسة

العقيد طاحون قتل بـ47 طلقة ..وعزّ: مبروك يا أم الشهيد

زحمة –  

tahon1

أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية، أمس الثلاثاء، مقتل ضابط شرطة برتبة عقيد ومجند خلال عملية استهدفتهما في حي عين شمس الواقع شرق القاهرة.

وذكر المتحدث باسم الوزارة، في بيان على الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية، تفاصيل الحادث. وقال إن مجهولين اثنين يستقلان دراجة بخارية أطلقوا الأعيرة النارية على السيارة التى يستقلها العقيد وائل طاحون الضابط بمصلحة الأمن العام والمجند إبراهيم المنشاوي عندما كانت تسير في أحد شوارع منطقة عين شمس.

وقالت مصادر أمنية إن منفذي عملية اغتيال طاحون استخدموا أسلوبا مختلفا عن المعتاد حيث فجروا قنبلة وسط صناديق للقمامة أمام مستشفى الزيتون قبل اغتياله بخمس دقائق لتشتيت الانتباه. وأضافت المصادر أن منفذي الهجوم أطلقوا 47 طلقة نارية على سيارة الضابط ولاذوا بالفرار. وقد وقع الهجوم على بعد 100 متر من منزل العقيد وائل طاحون.

وقد أثار اغتيال طاحون الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، واحتفى أنصار جماعة الإخوان المسلمين بخبر مقتل الضابط الذى عمل مفتشا لمباحث قسم المطرية قبل إنتقاله للعمل كمفتش مباحث لشرق القاهرة.

واحتفل الناشط الإخواني عبد الرحمن عز، على حسابه بموقع تويتر، بمقتل طاحون، وقال في تغريده: “مبروك يا أم الشهيد كريم حمدي اللي مات من التعذيب في سلخانة المطرية ، المصريين الرجالة جابولك حقك من الإرهابي العقيد وائل طاحون”. في إشارة إلى قضية تعذيب المحامي كريم حمدي في قسم المطرية، التى اتهم فيها اثنين من ضباط الأمن الوطني.

من جانبه، قال الناشط الحقوقي حافظ أبو سعدة إن العقيد وائل طاحون لم يكن ضمن الضباط المتهمين في قضية تعذيب المحامي كريم حمدي. وقال: ” من يقرأ التحقيقات في قضية محامي المطرية كريم حمدي.. لم يكن الضابط طاحون ممن وجهت لهم النيابة تهمت التعذيب وإنما التهمة وجهت لضابطين اخرين”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق