أخبار

العثور على مقبرة الملكة كليوباترا قريبًا

زاهي حواس يقود حملة لاسترجاع حجر رشيد من المُتحف البريطاني

Shorouk

Akhbar Al-Youm

قال عالم الآثار المصرية الدكتور زاهي حواس، إن الحفائر التي تتم بمعبد تابوزريس ماجنا في الإسكندرية تؤكد إمكانية العثور على مقبرة الملكة كليوباترا قريبًا، مؤكدًا أن مقبرة الإسكندر الأكبر موجودة في الإسكندرية وسوف يعثر عليها يومًا ما مصادفة.

جاء ذلك خلال المحاضرة التي ألقاها، الإثنين، بجامعة باليرمو والتي تعد أكبر جامعة تدرس الآثار المصرية في إيطاليا، بحضور ألف طالب، وذلك في إطار جولته الحالية لإيطاليا.

وأضاف حواس أنه من المقرر الانتهاء من الجزء الموسيقي لأوبرا توت عنخ آمون بنهاية مايو المقبل، ويشترك معه في تأليفها من صقلية مؤلف الموسيقى وكاتب السيناريو.

وتحدّث حواس، في محاضرته، عن سبب عشقه للآثار المصرية وعن أول تمثال عثر عليه للإله أفروديت، ربة الجمال، وكيف غيّر هذا التمثال مسار حياته وجعله يعشق الآثار.

وعلى هامش المحاضرة، فتحت مديرة متحف باليرمو المتحف للدكتور زاهي حواس، ليشاهد “حجر باليرمو”، وهو أهم مصدر لتاريخ ملوك مصر من الأسرة الأولى إلى الأسرة الخامسة.

وقال الدكتور زاهي حواس إن المتحف يجب أن يضع الحجر في مكان لائق به، مشيرًا إلى أنه يقود حاليا حملة لاسترجاع حجر رشيد في المتحف البريطاني، ورأس نفرتيتي في متحف برلين، وزودياك معبد دندرة في متحف اللوفر في فرنسا إلى مصر، لعرضها في المتحف المصري الكبير عند افتتاحه.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق