منوعات

العثور على الغواصة الألمانية “التي هربت هتلر”

الغواصة  “U-3523” صممت  للإبحار مغمورة تحت الماء لفترة طويلة من الزمن ولها نطاق يسمح لها بالإبحار دون توقف إلى أمريكا الجنوبية

بعد حوالي 73 عاما، عثر متحف الحرب البحرية في الدنمارك على الغواصة الألمانية المفقودة “U-3523” التي كان يُزعم  إنها نقلت القيادة النازية المهزومة إلى جنوب أمريكا، وكانت الغواصة واحدة من غواصات هتلر من نوع “إكس إكس آي”، وهو تصميم جديد ومتطور للغاية جاء متأخرا جدا لوقف انتصار الحلفاء.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، كانت الغواصة من أفضل غواصات “يو” التي صممت للإبحار مغمورة تحت الماء لفترة طويلة من الزمن ولها نطاق يسمح لها بالإبحار دون توقف إلى أمريكا الجنوبية.

كان يعتقد أن “U-3523” غرقت من قبل هجوم بريطاني باستخدام القاذفة “B24 “في السادس من مايو عام 1945، لكن عدم القدرة على تحديد موقع الحطام أدى إلى إشاعة شائعات بأن الغواصة قد هربت، والآن تم العثور على الحطام على بعد 10 أميال بحرية شمال سكاجين – البلدة الواقعة في أقصى شمال الدنمارك، وعلى بعد 9 أميال غرب الموقع الذي ذكرته القاذفة البريطانية.

الصحيفة ذكرت أنه لا أحد يعرف ما إذا كانت الغواصة اتجهت بالفعل نحو أمريكا الجنوبية، أو إذا كانت تحمل أشياء ثمينة أو ركاب إضافة إلى الطاقم المكون من 58 فردا، جميعهم لقوا حتفهم.

وبحسب متحف الحرب، لا يوجد أي دليل يدعم هروب القادة النازيين أو نقل كنوز على متن الغواصة، نظرا لأنه بعد الحرب كانت هناك الكثير من الشائعات حول كبار النازيين الذين فروا ونقلوا الذهب النازي إلى بر الأمان.

ومن جانبه، قال جيرت نورمان أندرسن، مدير المتحف: “الشائعات تفيد بأن الغواصة كان بها أشياء ثمينة من ألمانيا لأنها كانت تبعد عن ألمانيا رغم انتهاء الحرب. أعتقد أن الشائعات تطورت لأن U-3523 كانت حديثة وعصرية للغاية، وحاول بعض النازيين الهرب بأشياء ثمينة في الأيام الأخيرة”.

لكنه أضاف: “الغواصة كانت تتجه إلى النرويج، وليس إلى أمريكا الجنوبية مع النازيين والأشياء الثمينة”.

يذكر أن وثائق سرية من الاستخبارات الأمريكية كانت قد أثارت مزاعم بأن القيادة النازية، بما في ذلك هتلر نفسه، قد هربت إلى أمريكا الجنوبية في الأيام الأخيرة من الحرب.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق