سياسةمجتمع

الطائرة الروسية المنكوبة: نقل 163 جثة من أصل 224 قتيل ..ووزير النقل الروسي يكذب “ولاية سيناء”

;..كارثة الطائرة الروسية في سيناء: نقل 163 جثة من أصل 224 قتيل ..والعثور على الصندوقين الأسودين

 

 

شريف اسماعيل رئيس الوزراء المصري يتفقد موقع الطائرة المنكوبة – رويترز

رويترز – القاهرة الإسماعيلية
– قال وزير الطيران المدني في مؤتمر صحفي إن مصر عثرت على الصندوقين الاسودين لطائرة الركاب الروسية التي تحطمت في سيناء يوم السبت

.

وعادة ما يوجد صندوقين أسودين للطائرة احدهما لتسجيلات الصوت في قمرة القيادة والاخر لتسجيل بيانات الرحلة. كانت السلطات المصرية قالت في وقت سابق انها لم تعثر سوى على صندوق واحد.

) – سقطت طائرة روسية تقل 224 من الركاب وأفراد الطاقم في منطقة جبلية بشبه جزيرة سيناء المصرية يوم السبت بعد وقت قصير من إقلاعها واختفائها من على شاشات الرادار بينما كانت تقترب من كامل ارتفاعها مما أدى إلى مقتل كل من كانوا على متنها.

وأعلنت جماعة إسلامية متشددة في مصر مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية وتسمي نفسها ولاية سيناء في بيان نشره موقع أعماق الذي يعتبر وكالة أنباء شبه رسمية للدولة الإسلامية أنها أسقطت الطائرة ردا على الضربات الجوية الروسية لمواقع التنظيم في سوريا وقتل مئات المسلمين هناك لكن وزير النقل الروسي قال لوكالة إنترفاكس للأنباء إن هذا الزعم “لا يمكن اعتباره دقيقا.”.

وقالت وزارة الطيران المدني المصرية إن الطائرة وهي من طراز أيرباص أيه321 وتشغلها شركة طيران كوجاليمافيا الروسية تحت العلامة التجارية متروجيت أقلعت من منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر متجهة إلى سان بطرسبرج في روسيا عندما سقطت في وسط سيناء بعد بزوغ الفجر بقليل.

وقال ضابط ضمن فريق البحث والإنقاذ المصري “أرى الآن مشهدا مأساويا.. (هناك) عدد كبير من القتلى على الأرض وكثيرون ماتوا وهم مربوطون في كراسيهم.”

وتابع الضابط الذي طلب ألا ينشر اسمه “الطائرة انقسمت إلى جزءين أحدهما صغير من نهاية الطائرة تعرض للاحتراق والآخر كبير اصطدم بصخرة… استخرجنا قرابة 100 جثة حتى الآن من الطائرة والباقون بالداخل.”

وقال وزير الطيران المصري محمد حسام كمال إن السلطات عثرت على الصندوقين الأسودين للطائرة.

وقال كمال إن الاتصالات بين الطائرة والمراقبة الجوية قبل الحادث كانت طبيعية ولم يحدث أي شيء غير طبيعي قبل الحادث.

وأضاف أنه لم يصدر عن الطائرة أي طلب لتغيير المسار.

في المؤتمر الصحفي نفسه قال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل إنه لا توجد أنشطة “غير عادية” يعتقد أنها وراء الحادث لكن الحقائق لن تتضح لحين اجراء المزيد من التحقيقات.

وقال إسماعيل إنه تم نقل 129 جثة (زادت إلى 163 جثة)  من مكان الحادث حتى الان وإن فرص العثور على ناجين أصبحت الآن شبه مستحيلة.

ونقلت الجثث إلى مشرحة زينهم بالقاهرة حيث وصلت 34 جثة بحلول الساعات الأولى من المساء.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق