أخباراقتصاد

الطائرة الإثيوبية المنكوبة.. شركات عالمية تُوقف استخدام طائراتها من طراز بوينج 737 ماكس

قد تتعرّض أسهم بوينج لأكبر هبوط منذ عقدين

زحمة

لم يكن حادث الطائرة الإثيوبية الأول من نوعه، ففي أكتوبر الماضي تحطّمت طائرة من نفس الطراز الجديد بوينج 737 ماكس 8 التابعة إلى شركة “لاين آير” الإندونيسية بعد إقلاعها من جاكرتا، ليكون الحادث الأخير هو الثاني لنفس طراز الطائرة التي دخلت الاستخدام التجاري في عام 2017، خلال 5 أشهر.

فبعد أن تحطّمت طائرة شركة “لاين إير” الإندونيسية، بعد إقلاعها من جاكرتا بقليل، وهو ما أسفر عن مقتل 189 شخصا، كانوا على متنها، تحطمت الطائرة الإثيوبية، في رحلتها رقم “إي تي 302″، أمس، أيضا بعد دقائق فقط من إقلاعها.

كان على متن الطائرة المنكوبة مواطنون من 33 دولة، وأعلن المتحدث باسم الخطوط الجوية الإثيوبية، أن الطائرة كان بها 149 راكبا وطاقم من 8 أفراد.

يقول جيري سويجاتمان، محلل طيران ومقره في جاكرتا، إن الطائرة بوينج 737 ماكس تتميز بأن “محرّكها يقع إلى الأمام قليلا، وأعلى قليلا بالنسبة إلى الجناح، مقارنة بالنسخة السابقة من الطائرة، وهذا يؤثر على توازن الطائرة”.

كانت اللجنة الوطنية لسلامة النقل في إندونيسيا أشارت إلى أن الرحلة رقم 610 لطائرة شركة لاين إير تعرضت لـ”مدخلات خاطئة”، من أحد أجهزة الاستشعار، المصممة لتنبيه الطيّارين، في حال كون الطائرة معرّضة لخطر التوقف.

يعمل المستشعر المذكور والبرمجيات المتصلة به بطريقة مختلفة، عن الطرز السابقة من الطائرة بوينج 737، لكن لم يتم إخبار الطيارين بذلك.

وفي غضون أيام من حادث تحطم الطائرة الإندونيسية، أصدرت شركة بوينج نشرة تشغيل إلى شركات الطيران، ثم أصدرت الهيئة الفيدرالية للطيران المدني في الولايات المتحدة توجيهات “عاجلة”، بشأن سلامة الطيران، إلى شركات الطيران الأمريكية، عن هذا المستشعر المسمى “مستشعر زاوية الهجوم”.

وفي الوقت الذي أعلنت فيه دول تعليق استخدامها لطائرات بوينج، أعلنت أخرى استمرار العمل به.

صورة من رويترز لطائرة بوينج تحلق في أجواء الإمارات

فأعلنت الشركة الإثيوبية، بعد الحادث، وقف استخدام باقي الطائرات التي يضمها أسطولها من هذا الطراز، كما قالت إدارة الطيران المدني بالصين إنه يتعين على كل شركات الطيران الصينية تعليق استخدام الطائرة بوينج 737 ماكس 8، وأوقفت كايمان إيرويز استخدام هذا الطراز في رحلاتها. بينما ذكرت متحدثة باسم شركة فلاي دبي، اليوم، إن الشركة لا تزال تثق في صلاحية طائراتها من طراز بوينج 737.

وطالبت الصين شركات الطيران المحلية كافة بوقف استخدام هذا الطراز من طائرات بوينج، وعددها نحو 100 وهو ما يمثل أكثر من ربع الأسطول العالمي.

وفي سياق متصل هبطت أسهم بوينج نحو 10% في التعاملات المبكرة لصباح اليوم، بعد أن أوقف عدد من شركات الطيران استخدام الطائرات من طراز بوينج 737 ماكس 8 الجديد بعد ثاني حادث تحطم للطائرة في خمسة أشهر فحسب.

وفي حال استمرت حركة سهم أكبر شركة صناعة طائرات في العالم خلال ساعات التداول العادية ستكون أكبر هبوط لسهم بوينج في نحو‭‭‭ ‬‬‬عقدين ليتوقف الاتجاه الصعودي الذي أدى إلى زيادة قيمة السهم لثلاثة أمثال في أكثر قليلا من ثلاثة أعوام إلى مستوى قياسي عند 446 دولارا الأسبوع الماضي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق