أخبار

الصين تفتتح أطول جسر بحري في العالم

تكلفته أكثر من 20 مليار دولار.. وقُتل 18 عامل في أثناء تشييده

المصدر: بي بي سي 

افتتح الرئيس الصيني شي جينبينغ الجسر الذي يربط هونج كونج وماكاو بالبر الصيني، بعد سنوات من التأجيل، حيث كان من المفترض أن يُفتتح الجسر في عام 2016.

بدأ تشييد جسر هونج كونج- جوهاي- ماكاو  الذي يبلغ طوله 55 كيلو متر، ليصبح أطول جسر بحري في العالم في عام 2009، وتسبب في مقتل 18 عاملًا في أثناء تشييده.

يربط الجسر بين ثلاث مناطق مختلفة من الصين، منطقتا الإدارة المحلية في هونغ كونغ وماكاو والبر الصيني مما يعني أنه يعبر مناطق ذات أنظمة سياسية وقانونية مختلفة.

وصمم الجسر لمقاومة الزلازل والأعاصير الموسمية التي تعصف بالمنطقة، كما أنه مصمم أيضًا لمواجهة السفن التي تصطدم به.

شيدت جزيرتان اصطناعيتان مع نفق يربط بينهما للسماح للسفن بعبور مصب نهر اللؤلؤ المزدحم بحركة الملاحة البحرية.

ستقوم الحافلات والشاحنات بنقل المسافرين والبضائع عبر الجسر، ولن يسمح لسيارات الأجرة باستخدامه، كما لن يسمح الا لعدد محدود من السيارات الخاصة بالعبور بعد حصول سائقيها على تصريح خاص.

كانت الرحلات بين هذه المناطق تستغرق 4 ساعات إلا أنه بعد تشييد الجسر فلن تستغرق أكثر من 30 دقيقة فقط.

وبينما يشكك البعض من سكان هونج كونج في الهدف من بناء الجسر ويعتبرونه “غير ضروري”، وأنه عبارة عن محاولة رمزية للتقريب بين هونج كونج والبر الصيني، يقول مسئولون إن الجسر سيعود بمنافع مالية كبيرة للاقتصاد قد تصل إلى 1.44 تريليون دولار، وهو الأمر الذي يشكك فيه كثيرون، فحسبما ذكرت “بي بي سي” الصينية فإن الجسر لن يحقق إلا 86 مليون دولار عن طريق رسوم العبور سنويًا.

وسيعمل الجسر على الربط بين ثلاث مناطق مختلفة من الصين، منطقتا الإدارة المحلية في هونغ كونغ وماكاو والبر الصيني مما يعني أنه يعبر مناطق ذات أنظمة سياسية وقانونية مختلفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق