زحمة

الصورة التي فضحت عزلة واشنطن بين حلفائها

صورة تلخص الصدام في قمة مجموعة السبع

 المصدر: bbcmotherjones

تجلت حالة الانقسام والتوتر القوية التي شهدتها النسخة الـ44 لقمة الدول الصناعية السبع أو “جي 7″، التي عُقدت بمقاطعة “كيبك” جنوب شرقي كندا، في الصورة التي نشرها الحساب الرسمي للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عبر موقع “إنستجرام”.

الصورة، التي وصفها مكتب ميركل ببساطة بأنها “اجتماع عفوي بين جلستي عمل”، ظهر فيها ترامب جالسًا على كرسيه غير مكترث بما يحدث، في حين وضعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يديهما على الطاولة فيما يبدو وكأنهما يتحدثان بجدية، وكان في معسكرهما رئيسة وزراء بريطانيا تريزا ماي ورئيس الوزراء الياباني سينزو آبي.

وأثارت الصورة نقاشًا حيويًا عبر وسائل التواصل الاجتماعي حينما أعاد ديفيد ماك نشرها عبر موقع “تويتر”، وعلق عليها قائلًا: ” (هذه الصورة) تخبرك كثيرًا حول كيف سارت الأمور”.

كما كتب أحد المستخدمين: “هذه ليست حرب عالمية ثالثة. هؤلاء حلفاء. هل لا يذكر هو هذا؟”، بينما كتب آخر: ” نحن جميعًا أنجيلا ميركل”.

ويبدو أن الصورة لفتت انتباه الشخصيات العامة أيضًا، إذ نشرها فيسنتي فوكس، الرئيس السابق للمكسيك، في وقت لاحق عبر “تويتر” بجوار هاشتج “دونالد ترامب الحقيقي”، موبخًا ترامب بقوله: “أنت طفل مدلل تخلق أعداء خياليين في جميع أنحاء العالم. هذه السيدة والرجال هم القادة الحقيقيون للعالم الحديث والحر، لقد تأكدت من أن الولايات المتحدة قد فقدت موقعها”.

ويدعو البيان المشترك الذي أصدرته القمة إلى “نظام تجاري يستند إلى قواعد”، على الرغم من الخلافات الحادة بشأن التعريفات الجمركية التي فرضتها الولايات المتحدة على واردات الصلب والألومنيوم.

وفي مؤتمر صحفي بعد ذلك، تعهد رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، بالرد من خلال فرض تعريفات على سلع أمريكية في الأول من يوليو، وبعد علم ترامب خلال رحلته إلى حضور قمته مع زعيم كوريا الشمالية في سنغافورة كتب على “تويتر” أنه أعطى تعليماته للمسؤولين الأمريكيين بـ “ألا يصدقوا على البيان حتى ننظر في التعريفات الجمركية على السيارات”.

اقرأ ايضاً :   صورة.. شروق

كما اتهم ترامب، كندا بـ”عدم التحلي بالنزاهة”، مؤكدا أن دولا أخرى تفرض “تعريفات ضخمة” على الولايات المتحدة.

 

 

ماري مراد

ماري مراد




الأعلى قراءة لهذا الشهر