زحمة

«السيسي» يعرب عن قلقه بشأن «مفاوضات سد النهضة» .. وإثيوبيا: لن نضر مصر

خلال مؤتمر صحفي بين السيسي ورئيس وزراء إثيوبيا بالقاهرة

أعرب الرئيس عبدالفتاح السيسي عن قلقه البالغ من استمرار حالة الجمود التي اعترت المسار الفني الثلاثي المعني بإتمام الدراسات المتفق عليه لتحديد الآثار البيئية والاجتماعية المحتملة لسد النهضة على مصر والسودان. 

وأضاف السيسي خلال مؤتمر صحفي مع نظيره رئيس وزراء إثيوبيا، هيلا ميريام ديسالين، بالقاهرة “نقدر حرص إثيوبيا على عدم الإضرار بمصالح مصر المائية، إلا أنه من الضروري أن ندرك أن السبيل الأمثل والوحيد هو استكمال الدراسات المطلوبة والالتزام بنتائجها بما يتضمن تجنب أي آثار سلبية للسد على دولتي المصب”.

وتابع السيسي أن مصر طرحت بشكل عاجل على الأشقاء في إثيوبيا والسوادن مشاركة البنك الدولي في اجتماعات اللجنة الوطنية الثلاثية المعنية بسد النهضة كطرف فني محايد للبت في الخلافات الفنية بين الدول الثلاث.

فيما قال رئيس الوزراء الإثيوبي إن نهر النيل هو منبع للتعاون بين مصر وأثيوبيا مؤكدا أن سد النهضة يجب أن يمثل أملا كبيرا وليس نقطة صراع بين الدولتين. وأضاف ديسالين أن إثوبيا تطمح أن تتغلب على الفقر وهذا يتطلب مقدار كبير من الطاقة والموارد البشرية ما قاد بلاده إلى إنشاء السد.

وأكد أن سد النهضة لن يشكل أي ضررا على مصر والسودان، ويجب أن ينظر إليه باعتباره مصدرا للتنمية إلى مصر أيضا، وأعرب عن استعداد  بلاده لحل أي قضايا عالقة تعوق المفاوضات والتعاون مع السيسي.

واختتم كلمته بالتأكيد أن إثيوبيا وشعبها لن يعرضا حياة أشقاءنا المصريين للخطر “نهر النيل سيتدفق فيما بيننا، ولن نضر بلادكم”.

اقرأ ايضاً :   مُرسي حظر نشر .. أخبار النهاردة في 30 ثانية
فاطمة لطفي

فاطمة لطفي




الأعلى قراءة لهذا الشهر