سياسة

السيسي من كينيا: الأزهر يجفف منابع الإرهاب (فيديو)

 زحمة

أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي في المؤتمر الصحفي الذي عقده مع نظيره الكيني أوهوريو كينياتا في مدينة نيروبي بكينيا اليوم السبت، على دور مؤسسة الأزهر في محاربة الإرهاب والتطرف.

وقال السيسي: “أكدت لأخي الرئيس كينياتا خلال مباحثاتنا دعمنا الكامل للحكومة الكينية في مواجهتها لهذه الظاهرة البغيضة، وعزمنا على تعزيز التعاون والتنسيق لمواجهه تلك الآفة التي أضحت تهدد المجتمع الدولي برمته”.

وأضاف السيسي “في هذا الصدد أود أن أشير إلى دور الأزهر الشريف، كمنارة للفكر الإسلامي المعتدل ونشر الأفكار والتعاليم الدينية الصحيحة لمواجهة الأفكار الدينية المتطرفة وتجفيف المنابع الفكرية للإرهاب والتطرف”.

وأكد السيسي حرص بلاده على التشاور المستمر مع الجانب الكيني وذلك لـ”تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة”، وأكد على اتفاق الجانبين على “تكثيف الجهود لتنمية منطقة شرق إفريقيا والقرن الإفريقي ودعم جهود التنمية في دول حوض النيل لتعظيم الاستفادة من المياه لهذه الدول”.

وأعرب السيسي عن سعادته بالوجود في كينيا ووجه الشكر إلى الرئيس كينياتا قائلًا: “أتوجه بجزيل الشكر والتقدير إلى أخي العزيز الرئيس أوهورو كينياتا على حفاوة الاستقبال وكرم ضيافة الشعب الكيني الذي يربطه بالشعب المصري علاقات وثيقة وممتدة”.

وقال: “يربطهما شريان واحد وهو نهر النيل وتاريخ طويل من التعاون البناء ويسعى البلدان إلى تحقيق الأمن والرخاء”.

وأشار السيسي في كلمته إلى أن كلا الجانبين تباحثا “سبل العلاقات الاقتصادية والتجارية بما يحقق المصالح المشتركة وتطلعات شعبينا الشقيقين”.

ودعا السيسي الرئيس الكيني إلى زيارة مصر في أقرب وقت.

ووصل السيسي إلى العاصمة نيروبي السبت في زيارة رسمية وتوجه إلى ضريح الزعيم الكيني جومو كينياتا مؤسس دولة كينيا وأول رئيس لها بعد استقلالها ووضع إكليلًا من الزهور على قبر الرئيس الراحل، وتوجه بعدها إلى القصر الجمهوري حيث كان في استقباله الرئيس الكيني.

مقالات ذات صلة

إغلاق