سياسة

“السياحة” تُصدر قرارًا جديدًا بشأن الفندق الذي شهد وفاة السائحين البريطانيين

تشريح الجثتين ينتهي الأسبوع المقبل

رويترز

قالت وزيرة السياحة المصرية رانيا المشاط، يوم الخميس، إن السلطات ستفحص الأطعمة وأعمال النظافة والتهوية في فندق توفي فيه زوجان بريطانيان الأسبوع الماضي وإن فريقا من الطب الشرعي سيكمل تشريح الجثتين خلال الأيام المقبلة.

وفارق جون كوبر وزوجته سوزان كوبر الحياة بفارق ساعات يوم 21 أغسطس خلال عطلتهما في فندق في مدينة الغردقة على البحر الأحمر.

وتوفي جون (69 عاما) في الفندق بينما توفيت زوجته (63 عاما) في مستشفى قريب نقلت إليه، ودفع ذلك شركة توماس كوك إلى إجلاء عملائها.

ولم يتسن الحصول على تعليق من الفندق الذي قال الأسبوع الماضي إنه لا توجد زيادة في الحالات المرضية. وقالت النيابة العامة يوم السبت إن لجنة هندسية فحصت أنظمة التكييف والتبريد في الفندق وتوصلت إلى سلامتها.

وفي البداية قال مسؤولون محليون إن الزوجين توفيا لأسباب تتعلق بمشاكل في القلب لكن النيابة العامة قالت في وقت لاحق إن سبب الوفاة لم يحدد بعد.

وقالت وزيرة السياحة في بيان ”تُجرى حاليا عمليات تشريح الجثتين بواسطة فريق من الطب الشرعي… أتوقع انتهاء ذلك خلال الأسبوع المقبل“.

وأضافت أن فريقا تشرف عليه النيابة العامة يفحص أعمال النظافة في الفندق ويجري فحوصا للأطعمة والمياه وأنظمة التكييف.

وسافر بيتر فانكهاوزر الرئيس التنفيذي لتوماس كوك إلى القاهرة حيث اجتمع مساء يوم الأربعاء مع رئيس الوزراء مصطفى مدبولي ووزيرة السياحة. وقال بيان أصدرته الشركة يوم الخميس إن ذلك ”لمعرفة سبب ما حدث“.

وقالت وزارة السياحة إن رئيس الوزراء ووزيرة السياحة أكدا لفانكهاوزر التزام مصر بشفافية التحقيق في وفاة البريطاني وزوجته. وأوضحت أن من المتوقع إعلان نتائج التحقيق خلال الأسبوع المقبل.

وتعتمد مصر بشدة على عائدات السياحة التي زادت هذا العام بعد أن تضررت بشدة في السنوات التي أعقبت انتفاضة عام 2011.

وقال مسؤول لرويترز يوم الأربعاء إن عائدات السياحة قفزت بنسبة 77% في النصف الأول من عام 2018 إلى حوالي 4.8 مليار دولار بالمقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق