أخباراقتصاد

السودان يحصل على قروض وتسهيلات تجارية بقيمة 470 مليون دولار

اتفقت عليها مع صناديق ومؤسسات تمويل عربية

وقعت وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي في السودان، اتفاقيات تحصل بموجبها على قروض وتسهيلات تجارية تبلغ قيمتها الإجمالية 470 مليون دولار، من صناديق ومؤسسات تمويل عربية.

ومن المفترض توجيه هذه القروض، إلى دعم ميزان المدفوعات، كما ستستخدم التسهيلات التجارية في تمويل شراء سلع استراتيجية.

وتضمنت الاتفاقيات، التي تم توقيعها السبت، قرضين بقيمة إجمالية تبلغ 230 مليون دولار، من صندوق النقد العربي، ومقره أبوظبي، إضافة إلى برنامج تمويل التجارة العربية في حدود 70 مليون دولار.

وبمبلغ 25 مليون دينار (85 مليون دولار) وقعت وزارة المالية اتفاقية بالأحرف الأولى على اتفاقية تمويل مشروع محطة كهرباء بولاية غرب كردفان من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، وذلك بعد موافقة الصندوق على تمويل المشروع بمبلغ إجمالي قيمته 50 مليون دينار (170 مليون دولار) ينفذ على قرضين قيمة كلٍ منهما 25 مليون دينار بفترة سداد مداها 25عاماً شاملة فترة الإمهال المحددة بخمس سنوات.

وناقش الرئيس السوداني عمر البشير مع رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي، عبد الرحمن الحميدي عددا من المسائل والموضوعات المتعلقة بالشأن الإقتصادي وإحتياجات السودان في هذا المجال.

وقال الحميدي إن الصندوق وقع وزارة المالية السوادنية، اتفاقيتين لقرضين الأول تعويضي والآخر عادي بقيمة إجمالية تبلغ 230 مليون دولار، إضافة إلي برنامج تمويل التجارة العربية في حدود 70 مليون دولار .

يذكر أن السودان عانى من أزمة اقتصادية تسببت في اندلاع المظاهرات الشعبية احتجاجًا على غلاء المعيشة وسوء الأوضاع الاقتصادية، وقُتل سودانييون على خلفية هذه التظاهرات وهو  ما أرجعه البشير ل”القلة المندسين”.

وعلى الرغم من إعلان البشير مجوعة من القرارات التي اعتبرها حلًا للأزمة، إلا أن التظاهرات التي بدأت في ديسمبر الماضي لازالت مستمرة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق