أخبار

السودان: حميدتي يتوعد بشنق قتلة المتظاهرين.. والبشير يبتسم في المحكمة

وتفاصيل اقتياد البشير إلى نيابة مكافحة الفساد

تعهد نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، محمد حمدان دقلو “حميدتي” بمحاسبة المتورطين عن قتل المتظاهرين في فض اعتصام القيادة العامة في العاصمة الخرطوم في الثالث من يونيو  الجاري.

وبحسب لجنة أطباء السودان المركزية، قتل أكثر من 100 شخص في فض اعتصام القيادة العامة ووجهت أصابع الاتهام إلى قوات الرد السريع التي يقودها حميدتي بارتكاب أعمال العنف وقتل المتظاهرين.

وتقول وزارة الصحة السودانية إن عدد القتلى تخطى الستين قتيلا.

وجاء تعهد حميدتي في خطاب ألقاه أمام زعماء محليين يوم الأحد وبثه التلفزيون الرسمي.

ونفى حميدتي تورط قوات الرد السريع في أي أعمال عنف خلال فض الاعتصام ولكنه تعهد بمحاسبة المتورطين حتى “لو ثبت أنهم من المجلس العسكري” مؤكدا أن العدالة ستأخذ مجراها “حتى نوصلهم لحبل المشنقة”، وأضاف أن فض الاعتصام فخ نصب لقوات الرد السريع التي يقودها من أجل تشويهها.

ودعا حميدتي إلى انتظار نتائج التحقيقات في فض اعتصام القيادة العامة.

ووجهت نيابة مكافحة الفساد اتهامات للرئيس الرئيس السوداني السابق عمر البشير يوم الأحد بينما ظهر للمرة الأولى منذ الإطاحة به في أبريل الماضي.

وذكر شاهد من وكالة رويترز أن البشير الذي كان يرتدي الملابس السودانية التقليدية، الجلباب الأبيض والعمامة، اقتيد في سيارة تويوتا لاند كروزر إلى مكتب النيابة في العاصمة الخرطوم.

وبدا البشير إلى حد بعيد مثلما كان قبل اعتقاله وسار من السيارة إلى المبنى وابتسم وتحدث للحراس الذين يقتادونه، وبعد دقائق خرج متجهم الوجه بعد توجيه المدعين اتهامات له.

وقال علاء الدين عبد الله وكيل نيابة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية ”النيابة استدعت اليوم المتهم الرئيس السابق ووجهت له تهم حيازة المال الأجنبي واستلام هدايا بصورة غير رسمية وأبلغته بحقه في الاستئناف“.

وستمثل محاكمته اختبارا لمدى جدية المجلس العسكري في محاولة محو إرثه من الحكم المستبد على مدى 30 عاما والذي اتسم بعنف واسع النطاق وانهيار اقتصادي وانفصال جنوب السودان.

ووجهت للبشير الشهر الماضي اتهامات بالتحريض على قتل المحتجين والضلوع فيه، ويريد المدعون كذلك استجوابه بشأن مزاعم غسل أموال وتمويل الإرهاب.

وكان النائب العام السوداني قال يوم السبت إن 41 مسؤولا سابقا من إدارة البشير يخضعون للاستجواب في مزاعم متعلقة بالكسب غير المشروع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق