أخبار

السكة الحديد توقع أكبر صفقة في تاريخها.. 1300 عربة قطار بمليار يورو

الصفقة هي الأضخم في تاريخ السكك الحديدية وتبلغ تكلفتها 22 مليار جنيه

زحمة

شهد الدكتور مصطفي مدبولي رئيس الوزارء ونظيره المجري، والدكتور هشام عرفات وزير النقل واللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي توقيع عقد توريد والتصنيع المشترك لـ١٣٠٠عربة قطار مكيفة ومميزة للسكة الحديد المصرية بتكلفة تقدر بمليار يورو، حيث وقع عن مصر المهندس أشرف رسلان رئيس هيئة السكة الحديد وشركة ترانس ماش الروسية، كما سيتم توقيع عقد التصنيع المشترك بين الشركة الروسية ومصنع ٢٠٠الحربي الذي سيتم تصنيع العربات بها في مصر وسيتم تمويل الصفقة بقرض من البنك المجري «أكزيم».

وتعد صفقة ١٣٠٠عربة هي الأضخم في تاريخ السكة الحديد من حيث عدد العربات وتنوعها وقيمتها المالية، كما تتميز بأنها لأول مرة يتم إنشاء خط انتاج للتصنيع في مصر حيث ينص على قيام الشركة الروسية بإنشاء خط إنتاج في مصنع ٢٠٠ الحربي للتصنيع المشترك للعربات مع الشركة الروسية كما نص الاتفاق على أن نسبة المكون المحلي لاتقل عن ٤٠%. كما تقوم الشركة بتجديد ورش كوم أبوراضي بتكلفة 30 مليون يورو من إجمالي تكلفة الصفقة.

وقسمت السكة الحديد العربات الجديدة إلى ١٠٠٠عربة للدرجة الثانية المميزة، ٢١٠ درجة أولي وثانية مكيفة، بالإضافة إلى ٩١عربة قوي .وأضحت مصادر بالسكة الحديد أن الشركة الروسية وافقت على طلب الرءيس عبدالفتاح السيسي بتحويل ٥٠٠عربة من المميز ليصبحوا مكيفة دون أي زيادة في الأسعار.

وبناء على العقد الذي تم توقيعه تم الاتفاق على أن تقوم الشركة ببناء ورشة جديدة في مصر لإجراء العمرات الخاصة بهذه العربات، بالإضافة إلى أنه جارِ التفاوض مع الشركة لتوقيع عقد صيانة لمدة 15 عامًا للعربات على أن تكون الصيانة تحت إشرافها وكذلك تدريب العاملين بالورش لمدة 15 سنة على أعمال الصيانة للمحافظة على مستوى العربات واستدامة الخدمة المقدمة من خلالها. جدير بالذكر أن هذا العرض الفائز بتصنيع وتوريد الصفقة جاء من بين ٧ عروض تم دراستها فنيًا وماليًا من قبل لجنة مشكلة من جميع الأطراف: الهيئة الهندسية والكلية الفنية العسكرية والسكة الحديد ووزارة النقل وبعض أساتذة الجامعات المصرية.

كانت وزارة النقل قد طرحت في ٢٠١٤ صفقة توريد ٧٠٠عربة مميزة وفي ٢٠١٧ زادت إلى ١٣٠٠عربة، وأصدر الدكتور هشام عرفات وزير النقل قرارا في مارس بتشكيل لجنة فنية تضم خبراء فنيين و٢من الفنية العسكرية والهيئة الهندسية لفحص العروض والتي بلغت ٧عروض عالمية حيث تنافس عليها تحالفات روسية ومجرية وصينية وإيطالية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق