السعودية تفرج عن “الأمراء السبعة”

أعلن النائب العام السعودي مساء اليوم ، عن إخلاء سبيل سبعة أمراء من الأمراء الموقوفين في قضايا الفساد والبالغ عددهم 208.

و قال في تصريحات، لقناة العربية، أن التحقيقات تشير إلى أنه تم تبديد ما لا يقل عن 100 مليار دولار في عمليات فساد واختلاس على مدى عقود.

وأشار إلى أن السبعة المطلق سراحهم لم تثبت أدلة كافية لاستمرار حبسهم وأن اللجنة المشكلة للتحقيق في قضايا التبديد بأمر ملكي مازالت مستمرة في جمع المزيد من الأدلة لإثبات الوقائع محل الشك.

وأكد أن الحسابات التي تم تجميدها كلها حسابات شخصية.

وكان الديوان الملكي قد أصدر أمر بتشكيل لجنة للتحقيق في قضايا فساد وتبديد أموال عامة داخل المملكة قًبض على إثرها على مائتي وثمان أمير ورجل أعمال.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي الأسماء المرجح إطلاق سراحها بينما لم تعلن الأسماء رسمياً بعد. وهم:_

١- الأمير متعب بن عبدالله، وزير الحرس الوطني السابق.
٢- الأمير تركي بن عبدالله أمير منطقة الرياض السابق.
٣- الأمير الوليد بن طلال، رجل أعمال.
٤- الأمير تركي بن ناصر، الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة السابق.
٥- الأمير فهد بن عبدالله ال سعود، نائب وزير الدفاع السابق.
٦-  خالد التويجري، رئيس الديوان الملكي السابق.
٧-  إبراهيم العساف وزير المالية السابق.

اقرأ ايضاً :   قصة السفير البريطاني الذي أتم مناسك الحج بعد اشهار إسلامه
مي عبدالغني

مي عبدالغني