السجن عقوبة “ازدراء” النشيد الوطني في الصين.. العالم في 60 ثانية

أهم 5 أخبار في العالم اليوم.. السبت 4 نوفمبر 2017

 

أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته يوم السبت في كلمة بثها التلفزيون وقال فيها إن مؤامرة تحاك لاستهداف حياته وانتقد إيران وحليفتها جماعة حزب الله اللبنانية.

جاء ذلك في كلمة  ألقاها الحريري من الرياض بالسعودية ، هاجم فيها إيران وحزب الله معتبرا أن الأجواء الحالية في لبنان تشبه الأجواء التي سبقت اغتيال والده رفيق الحريري.

وفي الصين أصدر البرلمان  تشريعا جديدا يقضي بالتشديد من عقوبة إهانة النشيد الوطني للبلاد في المناطق التي تخضع لحكم شبه ذاتي في هونج كونج وماكاو.

ويجرم القانون الجديد التهكم على النشيد الوطني ومعاقبة مرتكبي هذا الفعل بثلاث سنوات سجنا.

وحاول جمهور كرة القدم في هونج كونج عدة مرات التشويش على النشيد الوطني الصيني احتجاجا على ما يرونه مزيدا من فرض سيطرة بكين على المنطقة.

ومن المقرر أن يصدق البرلمان في هونج كونج أيضا على هذا القانون الجديد.

ومن هونج كونج إلى لندن حيث أسندت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي منصب وزير الدفاع لغافين وليامسون إثر استقالة السير مايكل فالون من هذا المنصب.

وليامسون البالغ من العمر 41 من الوجوه الشابة الصاعدة في حزب المحافظين رغم أنه من اسرة مناصرة لحزب العمال المعارض، وهذا المنصب هو أول منصب وزاري يتولاه.

اقرأ ايضاً :   أوسكار "ثانية" لليوناردو؟ العالم في 60 ثانية

دخل وليامسون إلى البرلمان مع وصول المحافظين إلى الحكم عام 2010 وليست لديه أي خلفية عسكرية وغير معروف لدى الناخب البريطاني كنائب في مجلس العموم إذ لم يتسنى له الحديث كثيرا خلال جلسات البرلمان.

وقبل دخوله البرلمان كان يدير شركة لإنتاج وبيع الخزف.

وداعش يلفظ أنفاسه الأخيرة في سوريا، بعد يوم من استعادة السيطرة بالكامل على مدينة دير الزور، يشن الجيش السوري هجوما على بلدة البوكمال.

وتشير تقارير إلى أن مسلحي تنظيم الدولة هربوا إلى البوكمال من الجانب العراقي للحدود.، وتعد بلدة البوكمال من المعاقل الأخيرة للتنظيم، حسبما يقول سباستيان أشر، محرر الشؤون العربية في بي بي سي.

معارك دير الزور

ورياضيًا يخوض النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، السبت، المباراة الـ 600 في مسيرته مع نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، في إنجاز أكد مدرب النادي الكاتالوني إرنستو فالفيردي أنه يعجز عن إيجاد المفردات لوصفه.

وسيصبح اللاعب الفائز بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم خمس مرات، والذي لم يعرف غير النادي الكاتالوني في مسيرته، ثالث لاعب فقط في تاريخ برشلونة يبلغ عتبة الـ 600 مباراة، بعد زميله السابق تشافي هرنانديز (767 مباراة) والحالي أندريس انييستا (642).