أخبارسياسة

السادات يتراجع عن الترشح للرئاسة.. بعد طلب مناظرة مع السيسي

السادات يعلن موقفه من السباق الرئاسي بعد التشاور مع حزبه

الصورة من المؤتمر الصحفي بمقر حزب الإصلاح والتنمية

زحمة

على مدار ما يقرب من ساعتين، استمر المؤتمر الصحفي الذي عقده النائب محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، للإعلان عن موقفه من الترشح للانتخابات الرئاسية القادمة.

وفي بداية المؤتمر، طالب السادات بإجراء مناظرة بينه وبين الرئيس عبدالفتاح السيسي، حال ترشحه للانتخابات، قبل أن يحسم موقفه في آخر المؤتمر بأنه “تراجع عن الترشح لانتخابات الرئاسة”، وذلك بعد رصد الموقف على مدى الأيام الثلاثة الماضية، ومتابعته لموقف جيدًا، وتأكده أن “المناخ الحالي لن يسمح بالترشح، وليس لعدم قدرته على الاستمرار في سباق الانتخابات الفترة المقبلة”.

وأضاف السادات خلال مؤتمر صحفي بمقر الحزب اليوم: “لذلك نزولاً على رأي الحملة قررنا أن لا نشترك في الانتخابات، أو نستمر في خوض العملية الانتخابية، وسنظل نمارس دورنا بكل قناعة وإيمان بأن مصر تتوجه للأفضل، وندعو للمشاركة الفعالة في العملية الانتخابية”.

وقال إنه “لا بد أن تكون هناك مشاركة حقيقية فى الانتخابات المقبلة بهدف أن يكون الشعب طرفًا في رسم سياسات الدولة المصرية، متمنيًا الأفضل لمصر”.

كما أكد السادات أن “الأزمة لا تكمن في جمع التوكيلات من المواطنين أو من النواب، لكنها بسبب التشويه المتعمد الذي يتعرض له منذ عدة أشهر، وآخره امتناع 3 فنادق محيطة بمقر حزبه رفضت استقبال مؤتمره الانتخابي بزعم حجز الفندق لمدة عام مقبل”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق