أخبارسياسة

«السادات»: الأمن الوطني يمنعنا من إقامة مؤتمر لإعلان مرشحنا للرئاسة

في خطاب لرئيس الهيئة الوطنية للانتخابات 

 

وجه محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية والمرشح المحتمل للرئاسة، خطابًا إلى المستشار لاشين إبراهيم، رئيس الهيئة الوطنيّة للإنتخابات شكى خلاله من تدّخل الأمن الوطني وتعطيل حجز قاعة في فندق “شتاينبرجر” بميدان التحرير للإعلان عن موقف حزبه من الترشح في الانتخابات الرئاسيّة المقبلة (2018).

وكتب السادات، في خطابه الذي نَشر نُسخة منه الكاتب الصحفي خالد البلشي على حسابه على موقع “فيسبوك”:

 

السيد المستشار / لاشين إبراهيم ” رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات “

تحية طيبة وكل عام وسيادتكم بخير

إلحاقا لخطاباتنا لسيادتكم المؤرخة بتاريخ 15 ، 23 أكتوبر 2017 نرجو التكرم بالإحاطة بأننا لم نتلقى أى رد يفيد ما ورد فيهم عن الضمانات والحيادية والتجاوزات والحملات الداعمة للرئيس السيسى.

فضلا عن أننا نحاول وعلى مدى شهرين حجز قاعة بفندق شتاينبرجر بشارع قصر النيل – ميدان التحرير بالقاهرة يوم الأحد 13 يناير لمدة ساعتين لعمل مؤتمر صحفى للإعلان نهائيا عن موقف حزبنا ومرشحه لإنتخابات الرئاسة لعام 2018 وهو ما يقابل بالرفض نتيجة تدخل جهاز الأمن الوطنى بالقاهرة لدى الفندق لعدم تأكيد الحجز فى الوقت الذى نشاهد ونتابع فيه مؤتمرات وتجمعات تابعة لحملة ( علشان تبنيها – إحنا معاك ) وغيرها فى جميع فنادق مصر والمحافظات وبدعم من مسئولى الدولة والأجهزة الأمنية.

فهل هذا مقبول ويرضى سيادتكم والهيئة الموقرة. الأمر معروض على سيادتكم ومتروك لإتخاذ ما ترونه مناسبا.

” وتفضلوا سيادتكم بقبول فائق التحية والإحترام “

رئيس الحزب

محمد أنور السادات

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق