أخبار

“الزراعة” تعلن اكتشاف نوع جديد من أنفلونزا الطيور

حذرت أصحاب المزارع من بيع الطيور الحية قبل سحب العينات

أعلنت وزارة الزراعة عن اكتشاف نوع جديد من أنفلونزا الطيور، اليوم “الأحد”، داخل مزرعة بط “لا تطبق الأمان الحيوي”، مؤكدة على اتخاذ جميع الإجراءات الوقائية.

وقالت دكتور منى محرز، نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، إن النوع الجديد من أنفلونزا الطيور “H5N2” ناتج عن اختلاط فيروسين تسبب في ظهور فيروس ثالث.

ورفعت محرز، تقريرا مفصلا إلى الدكتور عز الدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، حول اكتشاف المرض الجديد وإجراءات التصدي للمرض.

وعن اللقاحات اللازمة، قالت محرز إنت جميع اللقاحات اللازمة متوفرة للنوع الجديد من أنفلونزا الطيور، موضحة أن “العترة h5n1” من مرض أنفلونزا الطيور لم تتحور، بل ظهر “عترة” من “أنفلونزا الطيور h5n2″، وأن الحالات التي ظهرت في مزرعة لـ”البط” وليست في مزارع الدواجن.

 

وشددت نائب وزير الزراعة على التزام أصحاب مزارع الدواجن بسحب عينات لفحصها والاطمئنان على عدم وجود أي أمراض وخاصة إنفلونزا الطيور، قبل البيع حفاظًا على الصحة العامة للمواطنين، محذرة من عدم التزام أصحاب المزارع وقيامهم ببيع الطيور الحية بدون سحب عينات قبل البيع واتخاذ جميع الإجراءات القانونية لهم.

وفيما يخص الاحترازية، كشف تقرير الخدمات البيطرية، أنه من بين الإجراءات الاحترازية السريعة لمحاصرة المرض والاستجابة للقضاء على أي بؤرة مصابة بالمرض، تتمثل في الحجر البيطري على المزرعة المصابة، والتخلص الآمن من الطيور المصابة والنافقة، وتطهير وتنظيف أعشاش الطيور المصابة والمزارع، والتواصل مع الجمهور وأصحاب المزارع وإرشادهم عن المرض، والتقصي حول البؤرة للمزارع من 3 إلى 5 كيلو مترات، في القرية المصابة لمدة 21 يوما، والتحصين مجانا للطيور بالتربية المنزلية، وللقرى حول البؤرة المصابة حتى 9 كيلومترات.

وتواصل لجان الطب الوقائي بالهيئة تعمل على سحب العينات بالمحافظات الموجودة على مسار الطيور المهاجرة، للكشف عن أي من العترة الجديدة، وتفعيل خطة التقصي للطيور البرية والمهاجرة والطيور المنزلية المجاورة، كذلك الأسواق بالاشتراك مع وزارة البيئة والموضوعة من قبل الإدارة المركزية للطب الوقائي مع توفير الدعم المالي لتوفير المشخصات وتحديد أماكن تواجد الطيور المهاجرة على مستوى محافظات الجمهورية لتكثيف خطة التقصي والمتابعة والإبلاغ الفوري.

مقالات ذات صلة

إغلاق