ثقافة و فن

“الرجل الأول”: غضب سينمائي بسبب “علم أمريكا على القمر”

جدل بعد العرض الأول للفيلم في مهرجان فينيسيا

أثار العرض الأول للفيلم الأمريكي “الرجل الأول” First man للمخرج الشهير داميان شازيل في مهرجان فينيسيا الدولي حالة من الجدل داخل الأوساط الأمريكية، ففي الوقت الذي أشاد النقاد بالمستوى الفني للفيلم كأول عمل فني يتناول السيرة الذاتية لرائد الفضاء نيل أرمسترونج -أول رجل يخطو فوق سطح القمر- إلا أن استبعاد المخرج شازيل مشهد غرس أرمسترونج وزميله باز ألدرين العلم الأمريكي فوق سطح القمر، وهي الصورة الشهيرة التي تخلد هذه اللحظة التاريخية، أثار دهشة الجميع، خاصة حينما كتب السيناتور الجمهوري ماركو روبيرو تغريدة يهاجم فيها الفيلم قائلا إن “الشعب الأمريكي دفع ثمن المهمات التي كانت على صواريخ صنعها أمريكيون، حاملة رواد فضاء أمريكيين، وتجاهل هذا المشهد يعد حماقة”.

وعبّر رائد الفضاء باز ألدرين، البالغ من العمر 88 عاما، عن استيائه من حذف مشهد غرس العلم الأمريكي على سطح القمر من خلال حسابه الرسمي عبر “تويتر”، وذلك بنشر صورتين إحداهما في أثناء رفع يده بالتحية العسكرية بينما أرمسترونج يغرس العلم الأمريكي على سطح القمر، مغردا بعبارة: “أفخر بكوني أمريكيا” مستخدما هاشتاج #فلاج داي، بينما استقبل المخرج داميان شازيل هذه الانتقادات بقوله إنه “تعمد عدم وضع هذا المشهد في الفيلم لأن هذه اللحظة تخص الإنسانية كلها وليست حكرا على الولايات المتحدة، كما أن أرمسترونج لم يكن يعتبر نفسه بطلا شعبيا أمريكيا”.

ويعد فيلم First man أول فيلم يتناول السيرة الذاتية لرائد الفضاء الأمريكي نيل أرمسترونج بداية من عمله طيارا، ثم اختياره رائد فضاء ضمن برنامج “ناسا” لارتياد الفضاء الذي حمل اسم أبوللو، كذلك الاستعدادات والتدريبات التي سبقت رحلة أبوللو 11 ليصبح أرمسترونج أول إنسان يخطو فوق سطح القمر.

كذلك يلقي الفيلم الضوء على الظروف السياسية التي دفعت الإدارة الأمريكية للإسراع ببرامج ارتياد الفضاء، حينما تصاعد الصراع الروسي- الأمريكي مع إعلان روسيا نجاحها في إرسال أول مركبة فضائية تدور حول الأرض، مما دفع الإدارة الأمريكية إلى الإعلان عن برنامج أبوللو بداية من عام 1961.

 فيلم “الرجل الأول” مأخوذ عن كتاب للصحفي جيمس أر هانسون المتخصص في شؤون الطيران والفضاء، والذي يعد أول صحفي ترشحه وكالة “ناسا” لنيل جائزة بوليتزر في الصحافة عن كتابه space flight revolution.

وترجع مفاوضات تحويل قصة حياة أرمسترونج إلى عمل فني إلى عام 2005، حينما حاولت شركة “وارنر براذر” شراء حقوق تحويل الكتاب لفيلم سينمائي ليعود به المخرج كلينت أستوود لعالم الإخراج، إلا أن المفاوضات تعثرت وحصلت شركتا “يونيفرسال” و”دريم وركس” على حقوق تحويل الكتاب لفيلم سينمائي.

ويقوم بدور نيل أرمسترونج في الفيلم النجم الكندي رايان جوسيلنج والذي سبق وتعاون مع المخرج داميان شازيل في فيلم Lala land، ومن المقرر طرح الفيلم رسميا في دور العرض بداية من الثاني عشر من أكتوبر القادم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق