اقتصاد

الدولار على أبواب “التسعة”..و”شعبة الصرافة” تطلق الاتهامات

ارتفاع جنوني يصل بالدولار إلى 8.98 جنيه واتهام لـ “طلبات مجهولة المصدر”

دولار

الأهرام

قفزت أسعار الدولار بالسوق الموازية، اليوم الاثنين، إلى 8.92 جنيه للشراء و8.98 جنيه، لتقترب كثيرًا من مستوى الـ 9 جنيهات، لتواصل تحطيمها للأرقام القياسية عند أعلى مستويات فى تاريخها، فيما استقرت أسعار الدولار فى السوق الرسمية عند 7.78 جنيه للشراء و7.83 جنيه للبيع.

وأرجع محمد الأبيض، رئيس شعبة شركات الصرافة، الارتفاع الجنونى فى سعر الدولار إلى نشاط المضاربة فى السوق، ووجود طلبات كبيرة على الورقة الخضراء غير معروفة المصدر، بالإضافة إلى بعض شركات الصرافة غير الملتزمة بضوابط السوق.

وأبدى الأبيض انزعاجه من هذا الارتفاع غير المبرر لأسعار الدولار فى السوق الموازية، موضحا أن هناك بعض الشركات أخطرته بأنها مستعدة للإغلاق إذا كان هذا هو الحل لوقف صعود الدولار ونزيف الجنيه المصرى.

وقال إن شركات الصرافة الملتزمة تكتفى هذه الأيام “بالفرجة” على السوق، نظرًا لرفض حائزى الدولار التعامل بأسعار السوق الرسمى، فى ظل ارتفاع الفارق بين سعر السوقين الرسمى وغير الرسمى لنحو 120 قرشا، داعيًا المواطنين وشركات الصرافة لتغليب المصلحة العامة على المصالح الشخصية والحفاظ على استقرار السوق، وعدم المساهمة فى إشعال الأسعار، لما له من انعكاسات كبيرة على الاقتصاد المصري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق