سياسة

الداخلية تعلن تفاصيل الهجوم على “حسم”: قتلنا إخوانيًّا وفقدنا مجندًا

الداخلية تعلن تفاصيل الهجوم على “حسم”: قتلنا إخوانيا وفقدنا مجندا

زحمة

كشف بيان لوزارة الداخلية صدر قبل قليل تفاصيل عملية مداهمة مخبأ “حركة حسم” في مدينة 6 أكتوبر، وقالت وزارة الداخلية في البيان إنها قتلت أحد العناصر المنتمين لحركة “سواعد مصر- حسم” خلال اختبائه في إحدى الوحدات السكنية بمدينة 6 أكتوبر، وخلال تبادل لإطلاق النار قتل المجند أحمد عبدالحليم مصطفى من الأمن المركزي بعد إصابته بطلق ناري.

يذكر أن حركة حسم تبنت عددا من العمليات الإرهابية التي استهدفت قوات الشرطة بجانب محاولة اغتيال مفتي الجمهورية السابق علي جمعة.

وذكر بيان لوزارة الداخلية اليوم أنه ومع اقتراب القوات من المكان الذي أشارت إليه التحريات “فوجئت بإطلاق النيران عليها من داخلها مما أدى إلى استشهاد المجند/ أحمد عبدالحليم مصطفى من قوة قطاع الأمن المركزي نتيجة إصابته بطلق ناري.”

محمد عبد الخالق فرج
محمد عبد الخالق فرج

وتابع أن تبادل إطلاق النار “أسفر عن مصرع الإخواني الهارب/ محمد عبدالخالق فرج علي (مواليد 6/12/1990 – حاصل على ليسانس لغة عربية – يقيم في قرية بني مجدول في دائرة مركز شرطة كرداسة في محافظة الجيزة) والعثور بحوزته على طبنجة حلوان عيار 9 مم.”، وأضاف أن “عبدالخالق” هو أحد كوادر حركة “حسم” ومسؤول “وحدة كرداسة للعمل المسلح” ومطلوب ضبطه في قضية أمن دولة عليا بشأن “تحرك لجان الحراك المسلح في محافظة الجيزة”.

وكانت الحركة التي تشير الداخلية إلى أنها تابعة لتنظيم الإخوان المسلمين المحظور، قد أعلنت مسؤوليتها عن عدة هجمات آخرها التفجير الذي وقع الجمعة الماضية بالهرم وأسفر عن مقتل 6 من عناصر الشرطة، وأعلنت قبل ذلك مسؤوليتها عن محاولة اغتيال النائب العام المساعد، وقتل أمين شرطة في محافظة البحيرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق