سياسةمجتمع

الداخلية: متهم أبو النمرس أصيب بإعياء وتشنجات وتوفي قبل إسعافه


الداخلية: متهم أبو النمرس أصيب بإعياء وتشنجات وتوفي قبل إسعافه

die

أصدرت وزارة الداخلية بيانا بخصوص حالة وفاة خفير خصوصي يبلغ من العمر 37 عاما، ونفت الداخلية في البيان وقوع حالة لوفاة داخل قسم الشرطة، وقالت إن المتهم أصيب أثناء اصطحابه للمركز بتشنجات وحالة إعياء شديد وتوفي قبل الوصول إلى المستشفى لإسعافه

بيان الداخلية:

صرح  مسئول مركز الإعلام الأمنى أنه مساء أمس الموافق 19 الجارى أثناء مرور قوة من مركز شرطة أبو النمرس بدائرة المركز إشتبهت فى أحد الأشخاص يدعى /ياسر.ص. س ،وتبين أنه خفير خصوصى ومقيم الحرانية دائرة المركز وضبط بحوزته سلاح نارى غير مرخص (فرد خرطوش) ، وأثناء إصطحابه للمركز أصيب بتشنجات وحالة إعياء شديد وبادرت أفراد القوة بإصطحابه إلى مستشفى أبوالنمرس المركزى لإسعافة إلا أنه توفى فور وصوله .
بسؤال المدعو م . خ . أ والذى كان قد سبق ضبطة بإذن من النيابة العامة والذى كان بصحبة القوة عقب ضبطه ويتم ترحيله للمركز بذات سيارة القوة حال ضبط الأخير ، أيد ما جاء بالفحص ونفى تعدى أى من أفراد القوة عليه .
تم إستدعاء شقيق المتوفى وأحد أصدقائه يدعى خليل عاشور عمر والذين قررا أن المتوفى كان يعانى من أمراض بالصدر وتنتابه حالات من التشنجات وضيق بالتنفس وسبق حجزه بالمستشفى عدة مرات خلال الفترة الأخيرة ولم يشتبها أو يتهما أحد بالتسبب فى وفاته.
وبإخطار النيابة العامة إنتقل السيد وكيل النيابة وناظر الجثه فى وجود أهلية المتوفى وأثبت خلوها من أية إصابات ظاهرية ،وبتوقيع الكشف الطبى ورد تقرير مفتش الصحة يفيد بعدم وجود إصابات ظاهرية بالجثة ويرجح أن يكون سبب الوفاة أزمة قلبية حادة ولا توجد شبهة جنائية فى الوفاة ، وبالعرض على النيابة قررت عرض الجثة على الطب الشرعى لتشريحها والإفادة بأسباب الوفاة.

مقالات ذات صلة

إغلاق