العالم في 60 ثانية

الحرائق تتسع في الأمازون.. الأحد 25-8-2019

أهم 5 أخبار في العالم اليوم.. الأحد 25-8-2019

 

كشفت بيانات رسمية نشرت السبت أنّ مئات الحرائق الجديدة تجتاح غابات الأمازون الاستوائية الأكبر في العالم، برغم تجنيد الجيش البرازيلي لآلاف الجنود للمشاركة في عمليات إخماد أسوأ حرائق تشهدها المنطقة منذ سنين.

وأوضح رئيس الأركان المشتركة في الجيش البرازيلي راؤول بوتيلو أنّ بلاده لديها 44 ألف جندي في منطقة الأمازون شمال البلاد متاحون لمكافحة حرائق الغابات وإن هناك إمكانية لإرسال المزيد من الجنود من مناطق أخرى في البلاد.

وكانت رقعة الحرائق قد اتسعت خلال اليومين الماضيين، وبحسب الأرقام الرسمية فقد تم تسجيل 78 ألفا و383 حريق غابات في البرازيل هذا العام، أي بزيادة بنسبة 84% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وتعد هذه الحرائق هي الأسوأ منذ 2013.

 

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام التابعة لوزارة الإعلام اللبنانية أن ثلاثة أشخاص أُصيبوا بجروح طفيفة داخل المركز الإعلامي التابع لحزب الله في ضاحية بيروت الجنوبية جراء انفجار طائرة استطلاع إسرائيلية مسيرة وسقوطها فوق مبنى المركز.

وجاء هذا عقب تنفيذ طائرات اسرائيلية غارة جوية ضد ما قالت إنه “أهداف إيرانية” بالقرب من العاصمة السورية دمشق.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن فرص خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي (بريكست) عبر اتفاق مع بروكسيل ليست بالمؤكدة.

ويمثل حديث جونسون تراجعا عن تصريحات سابقة قال فيها إن فرص خروج لندن من الكتلة الأوروبية دون اتفاق هي ” واحد في المليون”.

وقال جونسون في مقابلة اجراها مع بي بي سي إن ” الأمور كلها تعتمد على أصدقائنا وشركائنا في الاتحاد الأوروبي”.

على جانب آخر، أطلق رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي مشروعا يتكلف ملايين الدولارات لإعادة تطوير معبد هندوسي في البحرين.

يأتى هذا خلال اليوم الثاني والأخير لزيارة مودي للبحرين.

وتعد هذه الزيارة الأولى من نوعها لرئيس وزراء هندي للمملكة، حيث كان في استقبال مودي نظيره البحريني خليفة بن سلمان.

وستشمل أعمال تطوير توسعه المعبد ليستوعب متحف ومركز تعليمي.

وأخيرا في الرياضة، تعرض مهاجم فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي ماركوس راشفورد إلى إساءات عنصرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن أهدر ركلة جزاء أمس في مباراة فريقه أمام كريستال بالاس والتي انتهت بفوز الأخير بهدفين لهدف.

وقال المدير الفني للفريق، اولي سولكاير، إن من وجهوا الإهانات العنصرية للاعب الإنجليزي يختفون خلف حسابات وهمية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق