سياسة

الجريدة الرسميّة: إدراج 215 من متهمي “كتائب حلوان” على قوائم الإرهاب

نشرت الجريدة الرسمية نص قرار محكمة جنايات القاهرة في القضية رقم (415) والمعروفة إعلاميًا بـ”كتائب حلوان”

نشرت الجريدة الرسميّة، اليوم الإثنين، قرار محكمة جنايات القاهرة الدائرة 25، برئاسة المستشار مصطفى محمود عبدالغفار، بإدراج جماعة الإخوان المسلمين على قائمة الإرهاب، وإدراج 215 من المتهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “كتائب حلوان” على قوائم الإرهاب لمدة ثلاثة سنوات تبدأ من تاريخ صدور القرار في 24 أغسطس وما يترتب على ذلك من تبعات قانونية.

ونشرت في عددها الصادر اليوم أسماء المتهمين من بينهم “حسين رمضان عبدالمقصود، محمد طه أحمد وهنان، أيمن أحمد عبدالغني حسين، محمد سعد عليوه، محمود فواز عليان، أشرف وحيد الدين، خالد عبدالرؤوف، أسامة حسام الشافي، أحمد عبد البديع أبو العاطي”.

ويترتب على نشر قرار الإدراج على قوائم الكيانات الإرهابية تجميد أموال المتهمين ومنعهم من السفر وسحب جواز السفر ومنعهم من استخراج أو تجديد جوازاتهم لمدة ثلاثة أعوام وفقًا لقانون تنظيم قوائم الكيانات الإرهابية رقم 8 لسنة 2015.

وكانت نيابة أمن الدولة العليا أحالت المتهمين الواردة أسمائهم في نص القرار في الجناية رقم 4459 لعام 2015 جنايات حلوان إلى محكمة جنايات القاهرة لمحاكمتهم في القضية 451 لعام 2014 حصر أمن الدولة العليا، والخاصة بتشكيل لجان نوعية للإخوان بشرق وجنوب القاهرة وجنوب الجيزة.

وأسندت النيابة للمتهمين تولي مسئولية لجان جماعة الإخوان بشرق وجنوب القاهرة وجنوب الجيزة والتي بحسب نص القرار “تضطلع بتحقيق أغراض هذه الجماعة من تغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة المدنية والمنشآت العامة مستخدمين وسائل الإرهاب المعروف عن تلك الجماعة سلوكها على نحو ما جاء في تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا”.

كما أسندت لعدد من المتهمين من بينهم حسين زكي وشهرته “الدكتور”، ومحي الدين محمود، أشرف وحيد الدين، وآخرين تهم “تأسيس المجموعات المسلحة التابعة للجان النوعية”.

ونسبت لعدد من المتهمين تهمة قتل الضابط “مصطفى محسن أحمد نصار” وآخرين من القوة المرافقة له عمدًا مع سبق الإصرار والترصد مستخدمين بنادق آلية وخرطوش وذلك لـ “تنفيذ غرض إرهابي وهو إشاعة الفوضى والرعب بين الناس”. وتهمة الشروع في قتل الضابط “ناصر عبدالرحمن” بوحدة مباحث قسم شرطة التبين، وتهمة قتل أمين الشرطة رمضان فايز أحمد بقسم شرطة حلوان والشروع في قتل محمد سعد سعد ومجند الشرطة محمود السيد صبحي.

وكانت محكمة النقض، برئاسة المستشار طه قاسم، قد ألغت في إبريل الماضي قرار محكمة الجنايات المسبب بإدراج المتهمين أنفسهم على قوائم الإرهاب وذلك بقبول طعن 212 متهمًا من بينهم القيادي الإخوانى محمد وهدان على القرار. وأوصت بالإعادة أمام دائرة جنايات مغايرة.

ووجهت النيابة للمتهمين في أمر الإحالة إلى أنهم في غضون الفترة من 14 أغسطس 2013 وحتى 2 فبراير 2015 بدائرة القاهرة والجيزة تهم تولي قيادة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من تأديه أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحريات والحقوق العامة التي كفلها الدستور والقانون .

للإطلاع على القرار كاملًا

إدراج 215 «إخوانيًا» على قوائم الإرهاب أبرزهم «قرمط وسلطان البحر وتايجر» by Elsanhory on Scribd

مقالات ذات صلة

إغلاق