أخبار

التنصت والسرقة والتآمر.. اتهامات جديدة تواجه “آبل” و”هواوي”

وجهت الولايات المتحدة تهما جنائية للشركة الصينية.. و"آبل" تعترف بـ"خلل فيس تايم"

BBC/ CNN/ BBC

في تصعيد جديد لخلافها مع الشركة الصينية، اتهمت وزارة العدل الأمريكية شركة تكنولوجيا الاتصالات العملاقة، هواوي، بالاحتيال وسرقة أسرار تجارية والتآمر، وهو الاتهام الذي من المحتمل أن يعرقل جهود واشنطن وبكين، الهادفة إلى إنهاء الحرب التجارية المدمرة بين البلدين.

ومن ناحية أخرى، اعترفت شركة “أبل” بوجود خلل في تطبيق “فيس تايم” يتيح التنصت لفترة وجيزة، حتى لو لم يجب الطرف المتلقي على المكالمة، وفي بعض الحالات يقوم هاتف المستقبل بإرسال فيديو، دون أن يكون المستقبل مدركا للأمر.

وعن لائحة الاتهامات الموجهة لشركة هواوي، فتضم اللائحة 10 تهم، منها سرقة أسرار تجارية من شركة اتصالات أمريكية “تي موبابيل”، والاحتيال، وأضافت وزارة العدل أن هواوي قامت حينها بعرقلة العدالة عندما هددت شركة “تي موبايل” بمقاضاة الشركة الصينية.

مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي كريستوفر راي، يقول في مؤتمر صحفي، إن شركة هواوي اعتمدت على ممارسات تجارية غير “نزيهة” تتناقض مع المبادئ الاقتصادية للشركات الأمريكية والولايات المتحدة.

من جانبها قالت شركة هواوي، اليوم الثلاثاء، إنها “أصيبت بخيبة أمل” بسبب التحرك الأمريكي لتوجيه الاتهامات ضدها، نافية أنها ارتكبت أو أي من شركاتها الفرعية أو التابعة لها أيًا من الانتهاكات المزعومة للقانون الأمريكي المنصوص عليها في كل لائحة اتهام.

وردت الحكومة الصينية بغضب على الاتهامات الأمريكية، متهمة الولايات المتحدة باستخدام “سلطة الدولة الخاصة بها لتشويه واستهداف الشركات الصينية، في محاولة لضرب عملياتها التجارية القانونية”.

وقال جينح شوانج، المتحدث باسم وزارة الخارجية في بيان: “نحث الولايات المتحدة بشدة على وقف حملتها غير المعقولة على الشركات الصينية بما في ذلك شركة هواوي”.

يُذكر أنه ألقي القبض على منج وانزو، المديرة المالية لشركة هواوي في كندا في الأول من ديسمبر بناء على طلب من السلطات الأمريكية، إلا أنه أفرج عنها بكفالة لاحقًا حيث تواجه وانزو اتهامات بالتزوير مرتبطة بانتهاكات مزعومة للعقوبات المفروضة على إيران.

وعلى إثر ذلك، أثرت هذه القضية سلبًا على العلاقات الأمريكية الصينية والكندية، بينما تنفي منج وشركة هواوي الاتهامات الموجهة ضدهما.

وورد اسم منج وانزو، ابنة مؤسس الشركة العملاقة في لائحة الاتهامات التي تضم الاحتيال المصرفي وغيرها من الاتهامات الأخرى ذات الصلة بالانتهاكات المزعومة للعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران.

والجدير بالذكر أن شركة هواوي بدأت في تصنيع أجهزة متعلقة بشبكات الهواتف المحمولة وحققت نموًا سريعًا في هذا المجال لتتفوق على نظيرتيها نوكيا وإريكسون ما جعلها إحدى الشركات الرائدة عالميا.

كان مؤسس هواوي، رين تشنج فَي، ضابطًا في جيش تحرير الشعب الصيني، وأسس الشركة في عام 1987، ويبلغ عدد العاملين فيها 180 ألف موظف.

وفي هذا السياق تشير الولايات المتحدة إلى الخلفية العسكرية لمؤسس هواوي وتنامي دور الشركة عالميًا للترويج لفكرة أنها تمثل تهديدًا للأمن القومي.

وبحسب واشنطن فإن التكنولوجيا التي تتحكم في شبكات الاتصالات الحيوية تمنح هواوي القدرة على التجسس أو قطع الاتصالات في حال وقوع أي نزاع مستقبلي خصوصًا أن معظم الأجهزة أصبحت مرتبطة بالإنترنت، الأمر الذي يجعل الدول التي تستخدم أجهزة هواوي تتابع هذه المخاطر بحرص.

وأشارت الولايات المتحدة أيضًا إلى قانون المعلومات الوطني الصيني الذي تم إقراره عام 2017 والذي ينص على أن الهيئات والشركات يجب أن تدعم وتتعاون مع عمل أجهزة الاستخبارات الوطنية.

ونتيجة لذلك، منعت الولايات المتحدة وأستراليا ونيوزيلندا الشركات المحلية لديها من استخدام هواوي في توفير تكنولوجيا الجيل الخامس لشبكات المحمول.

وتتعرض شركة هواوي لمشكلات في دول أخرى، ففي وقت سابق من هذا الشهر، ألقي القبض على مسؤول تنفيذي من “هواوي” في بولندا بتهمة التجسس لصالح الصين، كما أفادت تقارير بأن ألمانيا ودولا أوروبية أخرى تفكر في منع معدات “هواوي” من شبكات الجيل الخامس في البلاد، بينما تم حظر الشركة بالفعل من توريد معدات “5G” إلى أستراليا ونيوزيلندا.

وعن أزمة شركة “آبل” قالت الشركة إنها وجدت حلاً وسترسل تحديثًا للتطبيق للمستخدمين هذا الأسبوع، وفي هذه الأثناء يبدو أن شركة “آبل” عطلت خاصية المكالمات الهاتفية باستخدام “فيس تايم”. واتضح أن الخلل يحدث في حال استخدام نظام التشغيل 12.1 أو ما بعده .

ويتضمن التطبيق خاصية استخدام الدردشة الجماعية، ويبدو أن ذلك اختلط على البرمجية فأصبحت تشغل الميكروفونات بشكل أوتوماتيكي حتى في حال عدم قبول المكالمة.

وفي هذا السياق، لفتت مدونة 9 toMac للتكنولوجيا، الانتباه إلى أن محاولة تعطيل المكالمة أو إغلاق الجهاز سيؤدي إلى إرسال فيديو للمتصل، دون معرفة صاحب الجهاز.

بينما قالت شركة “آبل” في بيان صدر عنها إنها واعية لوجود هذه المشكلة، وقد حددتها وتقوم بعلاجها، وسترسل تحديثًا للبرمجية لمستخدميها خلال هذه الأسبوع كما اقترح مستخدمون قلقون على وسائل التواصل الاجتماعي تعطيل تطبيق “فيس تايم”.

وصادف اكتشاف المشكلة “يوم الخصوصية العالمي” في الولايات المتحدة، الذي أعلن عنه تيم كوك، مدير شركة أبل حيث قال في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “في يوم الخصوصية العالمي، يجب علينا جميعا اتخاذ الخطوات الضرورية لحماية الخصوصية، الأخطار حقيقية وممكن أن يترتب عليها أشياء مهمة”.

بالإضافة إلى ذلك، نصح حاكم نيويورك أندرو كومو المواطنين بتعطيل استخدام التطبيق المذكور.

والجدير بالذكر أن شركة “آبل” كانت وضعت لوحة إعلانية ضحمة بالقرب من مكان انعقاد “معرض الإلكترونيات الاستهلاكية” كتب عليها “ما يحدث في هاتفك يبقى في هاتفك”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق