أخبارمجتمع

التعداد يظهر تناقص نسبة المصريات: الرجال أكثر بأربعة ملايين

كسر المصريون حاجز 100 مليون نسمة وتضاعف عددهم خلال 30 عاما فقط

أعلن أبوبكر الجندي رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أن «عدد المصريين وصل إلى 104.2 مليون نسمة، من بينها 94 مليونا و798 ألفا و827 نسمة في الداخل، و9.4 ملايين نسمة يعيشون خارجها، بزيادة قدرها 22 مليونا في السنوات العشر الأخيرة».

وأظهر تعداد السكان الذي أعلنت نتائجه أمس السبت، أن نسبة الذكور بالمجتمع المصري تصل إلى 51.6% (54.7 ملايين ذكر) مسجلة ارتفاعًا عن نسبة الإناث التي تصل إلى 48.4% (50.4 ملايين أنثى)، ما يعني أن هناك 106 ذكور مقابل كل 100 أنثى.

وأوضح الجندي أن «مصر وصلت إلى المرتبة الـ13 بين دول العالم من حيث عدد السكان، بنسبة شباب بلغت 18.2% من إجمالي عدد السكان يقعون في الفئة العمرية ما بين 15 و24 عاما»، مشيراً إلى أن 3.9 ملايين شخص يحملون مؤهلا جامعيا.

ارتفاع عدد السكان بنسبة 96.5% خلال 30 عامًأ

قال إنه خلال 30 سنة ارتفع عدد السكان بعدد 46.5 مليون نسمة بنسبة زيادة 96.5%، وخلال العشر سنوات الأخيرة ارتفع سكان مصر 22 مليون نسمة، موضحًا أن سكان مصر يوم 18 أبريل 2017 بلغ 94 مليونا و798 ألفا و827 نسمة في الداخل، بينما تعداد الخارج بلغ 9.4 ملايين.

12% فقط يحملون مؤهلًا جامعيًا

وكشف رئيس الجهاز المركزي للإحصاء، أن 3.9 ملايين شخص يحملون مؤهلا جامعيا، بنسبة 12.4% من المجتمع، وحملة المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة 25%، وحملة الشهادات الثانوية والإعدادية 25.7%، مضيفاً أن 18.2% من سكان مصر يصنفون في فئة الشباب التي تنحصر بين 15 و24 عاما، مضيفاً أن عدد المواطنين المتزوجين أقل من 18 عاما بلغ 18.3 ملايين نسمة موضحاً أن هناك 3 ملايين أرملة.

كما أشار إلى أن ريف الوجه القبلي به 38% من نسبة الأمية على مستوى الجمهورية، مبينًا أن عدد الأميين في مصر وصل إلى 18 مليون مواطن، بعدد 10.6 ملايين للإناث، و7.4 ملايين للذكور، مضيفا أن إجمالي غير الملتحقين بالتعليم على مستوى الجمهورية 28.8 ملايين مواطن، منهم في الوجه القبلي 12.4 ملايين، والوجه البحري 12.9 ملايين، و3.9 ملايين في المحافظات الحضرية.

65.4% من المواطنين يستخدمون جهاز التليفون المحمول

ولفت رئيس جهاز التعبئة والإحصاء إلى أن 65.4% من المواطنين يستخدمون جهاز التليفون المحمول، مضيفاً أن عدد المؤمن عليهم صحيًا على مستوى الجمهورية يصل إلى 51% من الجمهورية، 93.3% منهم تأمين حكومي و5.8 تأمين خاص، مشيرًا إلى أن أكبر محافظة تأمين خاص هو القاهرة.

وأوضح أن أكبر المحافظات التي توجد بها مبانٍ هي محافظة الشرقية، لافتًا إلى أن نتائج التعداد السكاني أظهرت أن 90.4% من المباني متصل بالمياه على مستوى الجمهورية، 40% من سكان مصر متصل بمرفق الغاز الطبيعي مرتكزين بشكل أكبر في القاهرة والسويس، كما يوجد 40 ألف أسرة بلا حمام، و74% يستخدمون البوتجاز كوسيلة طهو أساسية.

وكشف عن وجود 6.4 ملايين منشأة اقتصادية في مصر، بينها 3.7 ملايين منشأة قطاع خاص منها 41% في الوجه البحري، كما تم رصد 4 ملايين منشأة تستخدم الكهرباء كمصدر أساسي للطاقة.

9.9 ملايين وحدة بلا حائز

وأضاف أنه يوجد 29.4 ملايين شقة سكنية و4.4 ملايين محل، و55.3% من السكان يعيشون في مساكن تمليك، و3 ملايين وحدة سكنية إيجار قديم، بنسبة 7%، و7.2 مليون إيجار جديد، كما أن 23.5% من الوحدات السكنية بلا حائز، و9.2 مليون وحدة سكنية مغلقة و9 ملايين خالية و10.8 ملايين وحدة مغلقة لوجود مسكن آخر للأسرة.

وعن الوحدات السكنية وفقاً لطبيعة الاستخدام، قال إن 62.3% من الوحدات تستخدم للسكن والعمل، و5.9% من الوحدات مغلقة لوجود الأسر بالخارج، و10.8 وحدات مغلقة لوجود مسكن آخر للأسرة، كما يوجد 9 ملايين وحدة سكنية خالية، و9.2 مليون وحدة مغلقة لوجود مسكن آخر للأسرة.

كان الرئيس عبدالفتاح السيسي شهد صباح أمس، السبت، الاحتفالية التي نظمها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، لإعلان نتائج تعداد سكان مصر لعام 2017، وذلك بحضور الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب، والمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، وعدد من الوزراء والمحافظين وكبار المسؤولين، فضلاً عن رؤساء أجهزة تعداد السكان في عدد من الدول، وممثلي المنظمات الإقليمية والدولية المعنية بالسكان.

وطالب الرئيس بإلقاء الضوء على البيانات التي تم الكشف عنها والاستفادة منها من خلال طرح ومبادرات، وأمر بتشكيل لجنة عليا من الحكومة والجامعات المصرية، للوقوف على البيانات التي تحصلنا عليها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق