أخبار

“التضامن الاجتماعي” تعلق على مبادرة جمعية رسالة وتكشف مصير أموال “تحدي الخير”

أطلقت جمعية الرسالة التحدي في مارس الماضي

أعلنت وزارة التضامن الاجتماعي، اليوم الأربعاء، أن الوزيرة نيفين القباج، شكلت لجنة من الإدارة المركزية للجمعيات والمؤسسات الأهلية للنظر في الشكاوى المقدمة للوزارة وما تم رصده وتداوله على مواقع التواصل الاجتماعي حول ما أطلق عليه “تحدي الخير” الذي أطلقته جمعية رسالة.

وذكرت الوزارة في، بيان صحفي، أن اللجنة فحصت الشكاوى المقدمة وكل ما أثير حول تلقي الجمعية تبرعات لصالح الأسر التي تضررت من أزمة فيروس كورونا، من مشاهير الفنوكرة القدم ومواطنين.

وقالت وزيرة التضامن الاجتماعي إن الوزارة تتابع كافة الحملات التي يعلن عنها، والتي تهدف إلى جمع الأموال وتقديم المساعدات، وتراقبها جيدًا لضمان نزاهتها.

أطلقت جمعية رسالة حملة “تحدي الخير” في 20 مارس الماضي، وجمعت الأموال، بناء على حصولها لترخيص جمع المال رقم 18 لسنة 2020 وبلغت قيمة التبرعات المحصلة 3.427.343 مليون جنيه منها مبلغ 1.639.085 مليون جنيه من تبرعات الفنانين ولاعبي كرة القدم، وصرفت المبالغ المتحصلة من التبرعات فى المصارف التي جمعت من أجلها.

وأوضحت اللجنة، أن الجمعية صرفت مساعدات لعدد من الأسر خلال الأسبوعين الماضيين تزيد قيمتها على المبالغ المحصلة من “تحدي الخير” بحوالي 5 ملايين جنيه.

وأشادت الوزارة في بيانها بأداءجمعية رسالة إحدى الجمعيات النشيطة ويستفيد من أنشطتها مئات الآلاف من المصريين وكانت متعاونة مع اللجنة المشكلة، وستتم متابعة أعمالها خلال الأسابيع القادمة بشكل منتظم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق