سياسة

البرلمان الأوروبي ”يدين بشدة“ تعذيب ومقتل ”ريجيني“ في “ظروف مريبة”

اقرأ القرار كاملا باللغة العربية

reg

زحمة

صوّت البرلمان الأوروبي اليوم في جلسته بمدينة ستراسبرج الفرنسية، بالموافقة على قرار حول قضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في مصر.

وطالب القرار كلاً من القاهرة وإيطاليا بتوطيد الثقة فيما بينهما بشأن مقتل الباحث ريجيني في مصر. وجاء التصويت بأغلبية 558 موافقة واعتراض 10 وامتناع 59 عضواً.

. أدان القرار بشدة ”تعذيب وقتل المواطن الأوروبي جوليو ريجيني في ظروف مريبة“. كما طالب البرلمان الأوروبي القاهرة ”بتزويد السلطات الإيطالية بكل الوثائق والمعلومات المطلوبة.“

كما عبر البرلمان عن ”قلقه البالغ“ بشأن قضية ريجيني والتي لا تعد ”حادثاً معزولاً، وسيتم وضعها في سياق التعذيب والوفاة أثناء الاحتجاز وحالات الاختفاء القسري في جميع أنحاء مصر في السنوات الأخيرة في انتهاك واضح للمادة 2 من الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي ومصر الذي ينص على أن العلاقة تقوم على احترام مبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان على النحول المبين في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.“

كما أعرب البرلمان الأوروبي عن قلقه البالغ من ”التهديد الوشيك بالإغلاق القسري لمركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب،“ وطالب بإلغاء سريع لقرار الإغلاق.

ودعا البرلمان إلى وقف تصدير معدات المراقبة عند وجود دلائل لاستخدام هذه المعدات في انتهاكات حقوق الإنسان

كما دعا السلطات المصرية لضمان أن منظمات المجتمع المدني المحلية والدولية والنقابات العمالية المستقلة ”تعمل بحرية دون تدخل من الحكومة أو الترهيب،“ بجانب إلغاء حظر السفر المفروض على بعض المدافعين عن حقوق الإنسان.

ويقوم البرلمان برفع تلك التعليمات بالقرار إلى الرئيس والحكومة المصرية.

ولقراءة التقرير كاملاً:

اضغط هنا

 

reg

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق