أخباراقتصاد

البترول والكهرباء على مائدة البرلمان.. تعرف على الموازنة العامة الجديدة للدولة

تطبق الحكومة خطة لرفع الدعم عن الكهرباء تدريجيا حتى 2021

زحمة

كشف مشروع الموازنة العامة للدولة 2019- 2020، المقدم من الحكومة للبرلمان؛ استعدادا لمناقشته والموافقة عليه في وقت لاحق، عن انخفاض كبير في الدعم المقدم للكهرباء.

وشهد مشروع الموازنة فيما يخص دعم الكهرباء، تخفيض مخصصات الدعم بنحو 75%، ونص على أن المخصصات المالية لدعم الكهرباء تبلغ 4 مليارات جنيه، مقابل 16 مليارًا في العام المالي الحالي 2018- 2019، بخفض قدره 12 مليار جنيه.

وتطبق الحكومة خطة لرفع الدعم عن الكهرباء، بنسبة سنوية، لتقليل خسائر الوزارة، حتى موازنة 2021.

المواد البترولية:

أما بالنسبة للكهرباء كشف مشروع الموازنة العامة للدولة 2019/2020 عن انخفاض كبير في الدعم المقدم للمواد البترولية والكهرباء.

وبلغ تخفيض دعم المواد البترولية في مشروع الموازنة الجديدة، 36.112 مليار جنيه، وخصصت الحكومة، الدعم بواقع 52.963 مليار جنيه، مقابل 89.075 مليار في موازنة العام المالي الحالي 2018/2019.

وبلغت نسبة الخفض حوالي 40.5%، وبخفض قدره 35.476 مليار جنيه عن النتائج المتوقعة، وأوضحت الحكومة، أن دعم المواد البترولية تم حسابه على أساس متوسط سعر خام برميل برنت 68 دولارًا للبرميل.

وتعتزم الحكومة تحريك أسعار المواد البترولية، في يونيو المقبل، لتباع بسعر التكلفة فيما عدا البوتاجاز ووقود المخابز ومحطات توليد الكهرباء بحسب تقرير المراجعة الرابعة الذي أصدره صندوق النقد الدولي، مؤخرًا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق