سياسة

البابا يترأس صلاة جنازة ضحايا “البطرسية”.. والأمن يعتقل 6 محتجين

البابا يترأس صلاة جنازة ضحايا “البطرسية”.. والأمن يعتقل 6 محتجين

زحمة

ترأس البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الصلاة على ضحايا تفجير الكنيسة البطرسية بكاتدرائية العباسية. بينما شهد محيط كنيسة السيدة العذراء والقديس أثناسيوس بمدينة نصر، حيث تقام الصلاة، مناوشات بين قوات الأمن وبعض المتظاهرين الأقباط الغاضبين، أسفر عن اعتقال ستة أشخاص. (لمتابعة البث المباشر للقداس اضغط هنا).

من جانب آخر بدأت نيابة أمن الدولة التحقيق للوصول إلى ملابسات التفجير الإرهابي الذي راح ضحيته 25 شخصًا وإصابة 65 آخرين. واستمعت اليوم أقوال أفراد شركة الأمن الإداري التي تتولى تأمين الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وأيضًا لأقوال قوات الأمن التابعة لوزارة الداخلية.

وفي إطار تداعيات الحادث الإرهابي، اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم برئيس الوزراء شريف إسماعيل، ووزير الدفاع صدقي صبحي، ووزير الداخلية مجدي عبد الغفار، وذلك في حضور كل من مدير إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع، ورئيس هيئة الأمن القومي، ورئيس جهاز الأمن الوطني.

كان تفجير إرهابي قد استهدف الكنيسة البطرسية بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، مما تسبب في مقتل 25 شخصًا وإصابة العشرات، أغلبهم من النساء. وتم نقل الجثث والمصابين إلى مستشفيات الدمرداش ودار الشفاء الإيطالي والزهراء الجامعي، وتم وصف الإصابات بأنها بالغة، وجارٍ إجراء عمليات جراحية وإدخال الحالات الحرجة إلى العناية المركزة.

وكان مصدر أمني قد قال عبر وكالة أنباء الشرق الأوسط إن مجهولا زرع قنبلة في غرفة السيدات. وأضاف مصدر أمني آخر في وقت لاحق أن قنبلة زنتها 6 كيلوجرامات تم تفجيرها عن بعد في قاعة مخصصة للسيدات.

وقال شهود عيان آن سيدة تركت حقيبتها وخرجت قبل أن يحدث الانفجار ولكن لم يتم التأكد من هذه الرواية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق