سياسة

البابا تواضروس يكسر “حظر شنودة” على زيارة القدس

 

 

أول زيارة لبابا الإسكندرية إلى القدس منذ نكسة 1967

  تواضروس إلى اليسار يقبل يد البابا شنودة إلى اليمين ..تصوير عماد نصري
تواضروس إلى اليسار يقبل يد البابا شنودة إلى اليمين ..تصوير عماد نصري

توجه اليوم البابا تواضروس، بابا الإسكندرية ويطريرك الكرازة المرقسية إلى مدينةالقدس المحتلة، لحضور صلاة الجنازة على مطران القدس الأنبا إبراهام  مطران الكرسي الأورشليمي والشرق الأدنى، الذي توفي أمس الأربعاء
البابا الذي يرأس في الزيارة وفدا كنسيا مصغرا، استجاب أخيرا لدعوات متكررة من الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن لزيارة المدينة المحتلة، ليكسر أخيرا الحظر الذي فرضته الكنيسة المصرية منذ نكسة 1967، وجدده البابا شنودة حين رفض زيارة القدس برفقة السادات قائلا عبارته الشهيرة إن “أقباط مصر لن يزوروا القدس إلا بصحبة إخوتهم المسلمين”، وأكمل هذا الرفض بفرض حظر على سفر الأقباط إلى فلسطين، واعتادت الصحف المصرية أن تنشر رسالة طلب غفران من أقباط مصريين سافروا إلى القدس، يطلبون الغفران من الكنيسة.
وأثارت هذه الزيارة المفاجئة طائفة واسعة الآراء و الجدل من المتوقع أن يتصاعد في الأيام القادمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق