أخبارسياسة

«الاستعلامات»: «فيديو عمر الديب» يثبت انخراط الإخوان في الإرهاب

بيان من هيئة الاستعلامات بشأن فيديو  داعش عن “عمر الديب” 

Image result for ‫ضياء رشوان‬‎

أصدرت الهيئة العامة للاستعلامات الأربعاء بيانا بشأن إصدار تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) المرئي الأخير الذي جاء بعنوان «حماة الشريعة» حول انضمام عمر، ابن القيادي الإخواني إبراهيم الديب للتنظيم مكذبا رواية ذويه، التي ترعاها جماعة الإخوان حول «اختفائه قسريًا».

وقالت الهيئة في البيان إن “الفيديو الذى أصدره الإرهابيون في سيناء تحت اسم حماة الشريعة انخراط جماعة الاخوان فى كل أعمال الارهاب واحترافها الكذب والتزوير والتضليل من أجل التغطية على الجرائم الارهابية وتبرئة عتاة المجرمين من عناصر الارهاب ،حيث تضمن الفيديو رثاء تنظيم داعش لاحد عناصره وهو الارهابى عمر إبراهيم الديب نجل القيادى الاخواني الهارب ابراهيم الديب، واعتراف الارهابي نفسه بجرائمه وبانتمائه للتنظيم وولائه لزعيمه ابوبكر البغدادى، كما اعترف التنظيم بمقتل هذا الارهابي فى مواجهة مع قوات الامن خلال اشتراكه فى عملية ارهابية، فى الوقت الذى تبارى فيه قادة الاخوان وأبواقهم الاعلامية فى تبرئة عمر الديب والحديث عن سجاياه الحميدة واتهام الدولة باخفائه قسريا ثم تصفيته، كعادتهم دائما فى عشرات الادعاءات الاخرى للدفاع عن الارهابيين والصاق الاتهامات الباطلة بالدولة ومؤسساته”.

وكان التنظيم أعلن الأحد الماضي أن «عمر هو أحد جنود التنظيم في سيناء، وشارك معهم لفترة من الزمن، ومن بعدها تم إرساله إلى القاهرة لتشكيل خلية إرهابية، أو كما يطلق عليها التنظيم (خلية أمنية)، ولكنه قتل بعد مواجهات مع الأمن».

ومن جانبه، أصدر إبراهيم الديب، بيانًا تبرأ فيه من تصريحات سابقة منسوبة له ادعى فيها اختفاء ابنه قسريًا، كما تبرأ من الفيديو الذي ظهر فيه نجله في صفوف داعش.

وكانت جماعة الإخوان ادعت وقنواتها الإعلامية أن نجل القيادي كان «مختفيًا قسريًا»، بعد القبض عليه خلال زيارة لأسرته في القاهرة، واتهمت السلطات المصرية بـ«تصفيته»، أكتوبر الماضي.

وقال القيادي الإخواني إن ابنه «الشهيد»، على حد قوله، كان مهتمًا على وجه التحديد بمجال الإعلام، فضلًا عن نبوغه الرياضي، الذي أهلّه للفوز بماراثون رياضي في ماليزيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق