سياسة

الإعلام الإيطالي: الأمن المصري قتل ريجيني لاعتقاده بأنه ”جاسوس“

دايلي ميل: عملية التشريح في إيطاليا أظهرت نزع أظافر يد ريجيني وقدميه وكسر فقرات بالعمود الفقري

دايلي ميل – أليكس كاتيوس – ساره مالم

زعمت وسائل إعلام إيطالية أن جوليو ريجيني ،الطالب الإيطالي الذي وجدت جثته وعليها آثار تعذيب بطريق سريع على أطراف القاهرة، قتل لاعتقاد جهاز أمني مصري بأنه جاسوس.

وبعد تشريح جثة ريجيني -28 عاماً- عقب عودة جثمانه إلى بلاده، اكتشف أنه تعرض لتعذيب وحشي قبل مقتله، وأن أظافر يديه وقدميه قد انتزعت.

وجهت وسائل الإعلام الإيطالية الاتهامات لأجهزة الأمن المصرية، وقالت إن نتيجة عمليةالتشريح أظهرت علامات تعذيب وأشارت جريدة ”The Local“ إلى أن القتلة اعتقدوا أنه جاسوس.

كما أظهر التشريح أن رقبته تعرضت للضرب أو لعملية ”لوي“ مما أدى إلى كسر فقرات بالظهر وجعله غير قادر على التنفس.

وعقب عملية التشريح في إيطاليا قال وزير الداخلية، أنجلينو ألفونسو، إنه لم يستطع التقاط انفاسه وهو يقرأ التقرير.

يعمل وفد الشرطة الإيطالية إلى مصر الذي وصل الأحد مع نظرائهم المصريين على القضية. ويقول ألفونسو: ”أنا على تماما الاقنتاع بأن الرئيس السيسي مهتم بالعمل سوياً. لا يمكن لأحد إعادة جوليو إلى الحياة، لكن إظهار الحقائق ربما ينقذ حياة آخرين.“

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق