الإعدام لـ8 متهمين والمؤبد لـ50 آخرين في “اقتحام قسم حلوان”

في القضية التي تعود أحداثها إلى 14 أغسطس 2013 عقب فض اعتصاميّ رابعة العدويّة والنهضة

أرشيفية

قضت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، اليوم الثلاثاء، بإعدام ثمانية متهمين والسجن المؤبد لـ 50 آخرين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”اقتحام قسم حلوان” والتي وقعت أحداثها عقب فض اعتصاميّ رابعة العدويّة والنهضة عام 2013. 

كما قررت المحكمة معاقبة سبعة متهمين بالسجن مشدد 10 سنوات والسجن 5 سنوات لثلاثة آخرين. ويحاكم في القضية 68 متهما أغلبهم محتجزون بحسب رويترز

والمتهمون الحاصلون على حكم الإعدام، هم عبدالمنعم محروس، المحمدي عبدالمقصود، علي عبدالتواب، حسن رشاد، محمود مصطفى، ناجي علي عمار، محمود حمدي أحمد، محمد صادق.

وأسندت النيابة للمتهمين تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والشروع فيه، ارتكاب جرائم الإرهاب والتجمهر، تخريب المباني العامة والأملاك المخصصة للمصالح الحكوميّة وحيازة الأسلّحة الناريّة والبيضاء والذخائر وإتلاف سيارات الشرطة.

وتعود أحداث القضية إلى 14 أغسطس عام 2013 بالتزامن مع فض اعتصام رابعة العدويّة، حيث وقعت أحداث عنف نتج عنها مقتل ثلاثة من ضباط وأفراد قسم شرطة حلوان ومقتل عدد من المواطنين أثناء مرورهم في موقع الأحداث.

وكشفت تحقيقات النيابة أن المتهمين توجهوا إلى قسم حلوان وأقاموا سواتر حجريّة وتخفوا وراءها ورشقوا القسم بالحجارة وقنابل المولوتوف واسطوانات الغاز ثم أطلقوا وابلًا من الأعيرة الناريّة على ضباط الشرطة والمواطنين الذين تصادف مرورهم من هناك. أدى ذلك إلى مقتل المجني عليهم وإصابة 19 من أفراد الشرطة والمدنيين وإحراق مبنى القسم بالكامل و20 سيارة شرطة وثلاث سيارات خاصة.

اقرأ ايضاً :   السيسي عن الاقتصاد: الدواء مر.. ورويترز: إلغاء دعم الوقود خلال 3 سنوات