أخبار

“الأمم المتحدة” تُعلن موعد الكشف عن تقرير مقتل خاشقجي

مُنعت مقررة الأمم المتحدة وفريق خبراء من الدخول لمقر القنصلية

كشفت مقررة الأمم المتحدة، أجنييس كالامارد، عن موعد تقديم التقرير الخاص بقضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، بعد ساعات من سماعها التسجيلات الصوتية المتعلقة بالجريمة.

وأعلنت كالامارد أن التقرير الخاص بقضية مقتل خاشقجي، سيكون جاهزًا بحلول شهر مايو المقبل، مؤكدة أنها استمعت للتسجيلات الصوتية المتعلقة بجريمة قتل الصحفي المعارض.

وخلال زيارتها الحالية لتركيا التقت المحققة الأممية يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين، عددا من المسءولين الأتراك من بينهم وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، ووزير العدل عبدالحميد غل، وعرفان فيدان النائب العام في إسطنبول، المكلف بالتحقيق في القضية.

وبينما قالت كالامارد إنها تقدمت بطلب للسماح بدخول مسرح جريمة قتل الصحفي السعودي بالقنصلية السعودية في إسطنبول وزيارة المملكة، لكنها لم تتلقّ ردا من السلطات السعودية. أعلنت شبكة “إن تي في” التركية أن المحققة التي تقود تحقيقًا دوليًا في مقتل خاشقجي، تم منعها وفريق من الخبراء، من الدخول إلى القنصلية السعودية في إسطنبول.

وبدوره، قال رئيس دائرة الاتصالات في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، إن بلاده لم تتمكن حتى الآن من معرفة مصير جثة خاشقجي.

وأوضح ألطون، في تغريدة عبر حسابه على “تويتر”، أن “تركيا ما زالت تبحث عن الجهة التي أصدرت أمر قتل خاشقجي، وعن هوية المتعاون المحلي الذي تولى مهمة إخفاء الجثة حسب الادعاءات السعودية”. وتابع: “حتى الآن لم نتمكن من معرفة مصير جثة خاشقجي ومن أصدر أمر القتل وهوية المتعاون المحلي”.

كان النائب العام السعودي أعلن في أكتوبر الماضي أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلال شجار في القنصلية السعودية في إسطنبول، وأكدت النيابة العامة أن تحقيقاتها في هذه القضية مستمرة مع الموقوفين السعوديين على ذمة القضية تمهيدا لمحاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق